الرئيسيةصحةتجنب اضطراب الرحلات الجوية الطويلة أثناء رحلة العمل
من قبل لانا زيلع
شارك
يناير 20, 2022 5:53 ص

تجنب اضطراب الرحلات الجوية الطويلة أثناء رحلة العمل

بعض النصائح البسيطة لتسهيل التنقل
Jet Lag
إضطراب الرحلات الجوية.المصدر : Shutterstock

غني عن القول إنّ السفر بغرض العمل هو عمل شاق، لا سيما مع الابتعاد عن وسائل الراحة في منزلك مع التركيز على الاستعدادات والاجتماعات والمفاوضات والخدمات اللوجستية، ناهيك عن النفقات. لسوء الحظ، نظراً إلى طبيعة التبديل الزمني للمناطق، يمكن لاضطراب الرحلات الجوية الطويلة (Jet Lag) أن يفاقم صعوبة السفر كجزء من عملك.

عادة، نضبط إيقاعاتنا البيولوجية على دورة النهار / الليل في أي مكان نقيم فيه. نستيقظ بعد شروق الشمس، عندما يبدأ يوم العمل، وننام ليلاً، بعد ساعات من غروب الشمس. ويظل انتظام يوم العمل ثابتاً في معظمه، حتى مع تقلص ساعات ضوء الشمس، وتمتد مع المواسم. وبالنسبة للتحول الذي يحدثه التوقيت الصيفي، فإن هذا التغيير هامشي وجسمك الذكي قادر على التكيف.

ومع ذلك، فإن السفر بالطائرة عبر مناطق زمنية متعددة يؤدي إلى تحولٍ كبير في ساعات استيقاظك، وبالتالي يمكن أن يكون له تأثير شديد على الجسم. وعلى رغم عدم وجود طريقة مؤكدة لتجنب اضطراب الرحلات الجوية الطويلة كلياً، إلا أنه يمكنك تخفيف تأثيره باتباع النصائح التالية:

إشرب الكثير من الماء

يؤدي الجفاف، وهو مرض شائع أثناء السفر، إلى تفاقم الأعراض الجسدية لاضطراب الرحلات الجوية الطويلة. لذلك يُنصح بشرب الكثير من الماء قبل رحلتك وأثناءها وبعدها. ماء جوز الهند، على سبيل المثال، علاج ممتاز للترطيب.

إحصل على علاج اضطراب الرحلات الجوية الطويلة إذا كان ذلك متاحاً في البلد الذي تقصده

هناك طريقة أخرى للتحكم في الجفاف الناتج عن السفر بالطائرة وهي العلاج الوريدي IV. لا يقوم السائل الوريدي باستعادة ما فقدته أثناء الرحلة بسبب الرطوبة المنخفضة على متن الطائرة فحسب، بل إن التربتوفان، وهو مكون رئيسي آخر إذا كنت تأخذ القطرة قبل النوم، سيساعد جسمك على إنتاج الميلاتونين بمفرده، مما يساعدك على استعادة النظم الحيوية للنوم إلى وضعها الطبيعي. بالإضافة إلى ذلك، فإن الجرعات الكبيرة من فيتامين سي في القطرات تعزز كلاً من مناعتك ومستويات الطاقة لديك.

تجنّب الكافيين والكحول

في حين أنه من المنطقي أن تساعد القهوة في إبقائك مستيقظاً وأن الكحول يساعدك على النوم، فإن كلا المشروبين معروفان في الواقع بتعزيز الجفاف، مما قد يؤدي إلى تفاقم آثار اضطراب الرحلات الجوية الطويلة بشكل كبير وإزعاج نومك.

إبدأ التكيف قبل رحلتك

أن تكون استباقياً أمر مفيد بالتأكيد. تتمثل الإستراتيجية الرائعة لمكافحة آثار اضطراب الرحلات الجوية الطويلة في تعديل دورة نومك قبل يوم واحد من رحلتك وأثناء وجودك على متن الطائرة. ما عليك سوى تقريب مواعيد وجباتك ووقت نومك تدريجياً إلى جدول وجهتك. هناك تطبيقات على هاتفك يمكن أن تساعدك. إضبط المنبهات لتجنب النوم الزائد.

حقّق أقصى درجات الراحة في النوم في وجهتك

إذا كنت تقيم في مدينة كبيرة ولكنك معتاد على تهدئة الحياة الريفية أو الضواحي، فقد تبقيك الضوضاء مستيقظاً.

تتضمن بعض الأشياء التي ستساعدك على الراحة ما يلي:

  • سمّاعات إلغاء الضوضاء
  • الضوضاء البيضاء
  • أقنعة العين
  • سدادات الأذن
  • وسائد وبطانيات سفر مريحة

في المقابل، إذا كنت من المدينة ولكنك متوجه إلى خارجها، فقد يؤدي عدم وجود ضوضاء إلى صعوبة نومك. يمكن أن يساعدك على النوم استخدام تطبيق white0noise على هاتفك أو تشغيل مروحة.

قلّل من القيلولة في الأيام التالية لوصولك

القيلولة لأكثر من 30 دقيقة يمكن أن تمنعك من النوم في الليل. حاول أن تظل مستيقظاً حتى موعد نومك المعتاد ومن أجل الاستيقاظ في الوقت المحدد في اليوم التالي. إذا كنت في حاجة ماسة إلى قيلولة، فتأكد من ضبط المنبّه لمدة لا تزيد عن 30 دقيقة. ضع في اعتبارك أن الانخراط في الأنشطة الاجتماعية أو مجرد الذهاب في نزهة لا يمكن أن يبقيك مستيقظاً فحسب، بل يساعد أيضًأيضاًا على ضبط ساعتك البيولوجية.

جرّب الضوء

إبدأ في ضبط التعرض للضوء قبل رحلتك لتقليل المدة التي ستشعر فيها بالتأخر بسبب السفر بالطائرة. إذا كان الوقت هو ذاك الذي تصل فيه إلى المكان الذي تتجه إليه، فلا تمكث في الداخل! استهدف 15-20 دقيقة على الأقل في ضوء الشمس. سيساعد ذلك في تحفيز عقلك على إطلاق مواد كيميائية على مدار اليوم تساعد في تنظيم ساعة جسمك وتحسين نوعية نومك بشكل كبير.

يمكنك استخدام مصابيح خاصة لتعريض نفسك للضوء. يمكن أن تكون أنواع مصادر الضوء التي قد تساعد في تقليل إرهاق السفر في شكل مصباح أو صندوق إضاءة أو حتى غطاء رأس.

تجنب الأدوية

غالباً ما يتحسن اضطراب الرحلات الجوية الطويلة بعد بضعة أيام حيث تتكيف ساعة جسمك مع المنطقة الزمنية الجديدة، لذلك من الأفضل التحلي بالصبر! تعتبر الأقراص المنوّمة مفيدة إذا كنت تعاني من الأرق، لكنها يمكن أن تسبب الإدمان، لذا يجب استخدامها فقط لفترة قصيرة وتحت المشورة الطبية.

لا يوصى باستخدام أقراص الميلاتونين في حالة اضطراب الرحلات الجوية الطويلة نظراً إلى عدم وجود أدلة كافية لإثبات فعاليتها. بدلًا من ذلك، جرّب المشروبات العشبية الخالية من الكافيين الدافئة مثل اليانسون والخزامى وشاي زهرة باشن فروت.