الرئيسيةتكنولوجيا و ابتكاردافوس: الإمارات تريد أن تبقى مركزًا للعملات المشفرة
من قبل إيكونومي ميدل إيست
شارك
يناير 20, 2023 1:25 م

دافوس: الإمارات تريد أن تبقى مركزًا للعملات المشفرة

بالرغم من الأحداث الأخيرة
Davos UAE crypto
عمر سلطان العلماء، وزير الذكاء الاصطناعي والاقتصاد الرقمي وتطبيقات العمل عن بعد في دولة الإمارات (مصدر الصورة: UAEAI)

كشف عمر سلطان العلماء، وزير الذكاء الاصطناعي والاقتصاد الرقمي وتطبيقات العمل عن بعد في دولة الإمارات، أن الدولة لا تزال تريد أن تكون مركزًا للعملات المشفرة بالرغم من الأحداث الأخيرة، قائلاً: “إن شركات (التشفير) التي تعتبر الإمارات موطناً لها يدلّ على شيء إيجابي”.

إقرأ المزيد: الإمارات تتصدى للنّشاطات المشبوهة للعملات المشفرة في القطاع العقاري

وتطرّق المسؤول الإماراتي خلال المنتدى الاقتصادي العالمي الذي أقيم في دافوس عن أحوال العملات المشفرة في أعقاب الانهيار الأخير للسوق.

وأشار العلماء إلى أن انهيار بورصة العملات المشفرة FTX وغيرها من كيانات التشفير، مثل شركة Three Arrows Capital في سنغافورة، لا علاقة لها بدولة الإمارات.

“يريد الفاعلون السيئون التأكد من ارتباطهم بالسلطات القضائية التي يشعر الناس بالحماية فيها؛ يسمعون سنغافورة ولندن ودبي. “سوف تراهم في كل مكان.”

إلى ذلك، دعا العلماء الدول إلى ضمان عدم تمكن المتهمين بارتكاب مخالفات مالية من السفر، قائلاً إنهم بحاجة إلى “العمل مع القطاع للتأكد من عدم إمكانية الفاعلين الانتقال إلى مكان آخر”.

وكانت الإمارات اتخذت عدة إجراءات في العام الماضي لمكافحة المخالفات المالية. وفي الآونة الأخيرة، أعلن المصرف المركزي الإماراتي عن إرشادات جديدة لمكافحة غسيل الأموال للمؤسسات المالية في الدولة الخليجية.

وأعلنت العديد من بورصات التشفير عن الانتقال إلى دبي وأبو ظبي، وقد اجتذبت ذلك جزئيًا التنظيمات الصادرة العام الماضي حول الأصول الافتراضية في الإمارات.

إلى ذلك، تتمتع الإمارات بمستوى عالٍ نسبيًا من الابتكار في مجال التشفير، بحيث أعلنت BitOasis، وهي منصة للعملات المشفرة مقرها في دبي، عن بطاقة دفع مدعومة بالعملات المشفرة.

أنقر هنا لقراءة المزيد من التقارير التقنية