الرئيسيةرفاهية و أزياء“نايكي” في الذكرى الخمسين لتأسيسها: مستمرة في توسيع حضورها الدولي في مجال الألبسة الرياضية
من قبل إيكونومي ميدل إيست
شارك
مايو 6, 2022 11:22 ص

“نايكي” في الذكرى الخمسين لتأسيسها: مستمرة في توسيع حضورها الدولي في مجال الألبسة الرياضية

قيمة العلامة التجارية بلغت أكثر من 33 مليارات دولار
Nike
شعار "نايكي"

احتفلت الأسبوع الماضي شركة “نايكي” (Nike) لإنتاج الملابس والأحذية والأدوات الرياضية بالذكرى الخمسين لتأسيسها.

تشتهر الشركة التي تتخذ من ولاية أوريغون الأميركية مقراً لها، بشعارها الشهير – “Just Do It”، وهي لا تزال توسّع حضورها الدولي في مجال الألبسة والأحذية الرياضية.

تأسست شركة “نايكي” في عام 1964 تحت اسم Blue Ribbon Sports، وتُعنى بتصميم وتصنيع وتسويق خطها الخاص من المعدات الرياضية.

شراكات ناجحة

 

في عام 1984، تعاونت “نايكي” مع لاعب كرة السلة مايكل جوردان لتوقيع عقد بقيمة تصل إلى 500 ألف دولار في السنة.

وتوسعت الشركة لتتعاقد في عام 2003 مع لاعب كرة السلة ليبرون جيمس والراحل كوبي براينت لتمثيل العلامة التجارية.

في عام 2008، استحوذت “نايكي” على العلامة التجارية لمعدات كرة القدم البريطانية Umbro مقابل 580 مليون دولار.

 وبين عامي 2012 و2015، أصبحت “نايكي” المزوّد الرسمي لكل من الرابطة الوطنية لكرة القدم (NFL) والرابطة الوطنية لكرة السلة (NBA) في الولايات المتحدة، بحيث باتت تصنع جميع الأطقم والألبسة الرسمية التي يظهر بها اللاعبون والمسؤولون والموظفون.

قيمة العلامة التجارية

 

وفقًا لتقرير صادر عن شركة Statista للإحصاءات، اعتبارًا من مطلع العام الحالي، بلغت قيمة العلامة التجارية لشركة “نايكي” أكثر من 33 مليارات دولار، بزيادة قدرها 3 مليارات دولار تقريبًا عن العام السابق.

ومن المتوقع أن تحافظ حصة “نايكي” في السوق العالمية عند حوالي 27.4 في المئة بين عامي 2011 و2025. 

“نايكي” في دول الخليج

 

تبني شركة “جي أم جي” العالمية لتجارة التجزئة شراكات طويلة الأمد مع  “نايكي”، بحيث وقعت اتفاقية في عام 1982 لإحضار منتجات “نايكي” إلى الإمارات ثم توزيعها وبيعها بالتجزئة في دول مجلس التعاون الخليجي

في عام 2021، استحوذت “جي أم جي” على Royal Sporting House، وهو متجر رياضي مستقل للبيع بالتجزئة يتعاون بشكل أساسي مع شركة “نايكي”. 

ومؤخراً، حصلت “جي أم جي” على حقوق إدارة وتوزيع وبيع علامة “نايكي” التجارية في مصر والعراق، مما عزز مكانتها في تجارة التجزئة الرياضية في كل من الشرق الأوسط وآسيا والعالم.

إيرادات “نايكي”

 

منذ عام 2010، ارتفعت حصة “نايكي” من عائدات قطاع الأحذية من 11 إلى 28 في المئة من إجمالي الإيرادات، وهو ما يمثل 8.42 في المئة معدل نمو سنوي مركب.

في المقابل، على مدى العقد الماضي، سجل أبرز منافسي “نايكي” نموًا أقل من حيث القيمة السوقية، بحيث أظهرت شركة “أديداس” (Adidas) (وقيمتها السوقية تبلغ 41.77 مليارات دولار) و “بوما” (Puma) (وقيمتها السوقية تبلغ 11.93 مليارات دولار) إيرادات أدنى من “نايكي” نسبيًا تُعزى بشكل أساسي إلى تراجع على صعيد المبيعات.