الرئيسيةأسواقالإمارات تتصدر الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في تمويل رأس المال الاستثماري
من قبل إيكونومي ميدل إيست
شارك
أغسطس 16, 2022 1:21 م

الإمارات تتصدر الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في تمويل رأس المال الاستثماري

جمعت الشركات في الإمارات 699 مليون دولار في النصف الأول
سجلت الإمارات أيضاً رقماً قياسياً في عمليات الخروج الاستثماري

جمعت الشركات في الإمارات 699 مليون دولار في النصف الأول من عام 2022، مما جعل الإمارات الدولة الرائدة في تمويل رأس المال الاستثماري في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وفقًا لمنصة البيانات المتخصصة  بأسواق بأسواق رأس المال الاستثماري  “ماغنيت”.

وقالت “ماغنيت” في تقرير لها اليوم، إن الإمارات كانت أيضا رائدة من حيث الصفقات التي نمت بنسبة 10 في المئة في فترة الستة أشهر مقارنة بالعام الماضي.

كما استضافت الإمارات العربية المتحدة أكبر صفقة – جولة ضخمة من الأوراق النقدية القابلة للتحويل بقيمة 181 مليون دولار لشركة Pure Harvest ومقرها أبوظبي في يونيو/حزيران، بمناسبة العام العاشر على التوالي الذي تستضيف فيه الإمارات جولة ضخمة، بتمويل بقيمة 100 مليون دولار أو أكثر.

واجتذبت الإمارات أكثر من 1.47 مليار دولار من رأس المال الاستثماري في عام 2021.

وجاءت السعودية ومصر في المرتبة الثانية والثالثة على التوالي في كل من التمويل والصفقات المغلقة. جذبت المملكة 584 مليون دولار، بزيادة أكثر من ثلاثة أضعاف عن النصف الأول من عام 1202، على 79 صفقة، بينما تضاعف تمويل مصر إلى 307 ملايين دولار على 78 صفقة.

وزادت الاستثمارات في البحرين ثمانية أضعاف لتصل إلى 116 مليون دولار، لتحتل البلاد المرتبة الرابعة. تليها تونس التي نمت الثلث إلى 36 مليون دولار. من حيث الصفقات، تبادلت البلدان الأماكن للحفاظ على ترتيبها في المراكز الخمسة الأولى.

وأظهر التقرير أن صناعة التكنولوجيا المالية قادت التمويل الذي تم جمعه في النصف الأول، لترتفع من المركز الثاني قبل عام. إذ تضاعفت الاستثمارات أكثر من ثلاثة أضعاف لتصل إلى 234 مليون دولار.

وقفزت الزراعة أربع نقاط إلى المركز الثاني، بمبلغ 181 مليون دولار. في المركزين الثالث والرابع، نمت الموضة ونمط الحياة (50 مليون دولار) والرعاية الصحية (50 مليون دولار). في المقابل، انخفض النقل والخدمات اللوجستية من المركز الأول إلى المركز الخامس، حيث تراجع التمويل بنسبة 40 في المئة إلى 40 مليون دولار.

من حيث عدد الصفقات، لا تزال FinTech في الصدارة مع 28 صفقة، بزيادة 65 في المئة عن الفترة السابقة. وأمنت التجارة الإلكترونية تسع صفقات، والنقل والخدمات اللوجستية ثماني، فيما ابرمت تكنولوجيا التعليم والرعاية الصحية خمس صفقات لكل واجدة منهما. وقفزت صفقات تكنولوجيا التعليم بنسبة 150 في المئة.

وبقي التمويل في المراحل المبكرة هو الاتجاه السائد في الإمارات بنسبة 80 في المئة، وهو مستوى مماثل مقارنة بالسنوات الأربع السابقة. وجاءت جولات السلسلة A بنسبة 11 في المئة، تليها جولات السلسلة B بنسبة 8 في المئة.

وقالت “ماغنيت” إن الإمارات سجلت أيضاً رقماً قياسياً جديداً على مدار نصف عام في عمليات الخروج الاستثماري، حيث سجلت 10 حالات في النصف الأول من عام 2022، وهو ما يمثل أكثر من ربع إجمالي حالات الخروج التي تم الإعلان عنها في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا خلال فترة الستة أشهر.

وتركز أكثر من نصف رأس المال الذي تم نشره في الإمارات خلال النصف الأول في أكبر خمس صفقات خلال العام، مقارنة بنسبة 77 في المئة في الفترة المماثلة من العام الماضي. وقامت شركة Pure Harvest وحدها بتجميع أكثر من ربع رأس المال الاستثماري.

ولفت التقرير إلى أن التكنولوجيا المالية والتجارة الإلكترونية وبرمجيات المؤسسات والشركات العقارية الناشئة كانت من بين أكثر عمليات الاستحواذ المرغوبة في الإمارات العربية المتحدة في النصف الأول من عام 2022.