الرئيسيةطاقة و استدامةالإمارات تستعدّ لبناء أول مرفق لإعادة تدوير البلاستيك المستخدم في تغليف الأغذية
من قبل إيكونومي ميدل إيست
شارك
يناير 19, 2023 4:22 م

الإمارات تستعدّ لبناء أول مرفق لإعادة تدوير البلاستيك المستخدم في تغليف الأغذية

لتعزيز الاقتصاد الدائري ونمو الصناعات المستدامة
الإمارات مرفق بلاستيك
(الثالث والرابع من جهة اليمين، على التوالي) سلطان بن أحمد الجابر والشيخة شما بنت سلطان بن خليفة آل نهيان (مصدر الصورة: وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة في الإمارات)

شهدت وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة في دولة الإمارات على توقيع مذكرة تفاهم في أسبوع أبوظبي للاستدامة، والتي ستضع الأساس لمرفق جديد لإعادة تدوير البلاستيك في البلاد .

وبموجب الخطة، تم تخصيص 12 ألف طن سنويًا من مصنع إعادة تدوير البولي إيثيلين تيريفثاليت (PET) في أبو ظبي. تماشياً مع جهود دولة الإمارات للحد من التلوث البلاستيكي وتعزيز التجارة من خلال تصدير المواد المعاد تدويرها، سيعيد المصنع تدوير مادة PET، وهي مادة بلاستيكية تستخدم في تغليف المواد الغذائية، مثل زجاجات المياه البلاستيكية. ويمكن لهذا المرفق ، والذي ستبلغ مساحته 40 ألف متر مربع ،   خلق 100 فرصة عمل جديدة، وتجنب انبعاثات تصل إلى 18 الف طن متري من ثاني أكسيد الكربون سنوياً عند بلوغه كامل طاقته التشغيلية.

إقرأ المزيد: “بيئة” الإماراتية تتقدم في مشروع تحويل النفايات إلى هيدروجين في الشارقة

تم توقيع مذكرة التفاهم لدراسة جدوى المشروع، والذي يضم شركة “ريبيت” التابعة لشركة “فيوليا” الشرق الأوسط، إلى جانب مجموعة “بيئة”، وشركة “أغذية”، بحضور الشيخة شما بنت سلطان بن خليفة آل نهيان، الرئيس التنفيذي للمُسرعات المستقلة للتغير المناخي في دولة الإمارات، وسلطان أحمد الجابر وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة في الإمارات، ومريم بنت محمد المهيري وزيرة التغير المناخي والبيئة في الإمارات.

وبموجب دراسة مشروع إنشاء المرفق ستدير شركة “ريبيت” مرفق إعادة التدوير، بينما ستوفر مجموعة “بيئة” مواد أولية من البلاستيك لمدة سبع سنوات. وستوفر “أغذية” عمليات شراء للمنتجات لمدة سبع سنوات. ستتمثل المواد الأولية في حزمات من عبوات البولي إيثيلين تيريفثاليت المستهلكة، بينما سيكون المنتج صالح للأغذية من مادة البولي إيثيلين تيريفثاليت المعاد تدويرها. 

وقال عمر السويدي: “مع اقترابنا من مؤتمر COP 28، ستواصل الوزارة استقطاب المبادرات البارزة التي تندرج في إطار الاستراتيجية الصناعية الوطنية”.

يُذكر أن سوق البلاستيك المعاد تدويره من المتوقع أن ينمو  إلى حدّ كبير، حيث تتجه الشركات نحو استخدام المواد المعاد تدويرها في منتجاتها. ومن المتوقع أن يصل حجم سوق المواد المعاد تدويرها إلى 46 مليارات دولار بحلول العام 2025.

أنقر هنا للاطلاع على المزيد من التقارير حول الاستدامة