الرئيسيةمصارف وتمويلسوق أبوظبي يمنح “بينانس” موافقة مبدئية لتداول الأصول الرقمية
من قبل إيكونومي ميدل إيست , وام
شارك
أبريل 11, 2022 5:47 ص

سوق أبوظبي يمنح “بينانس” موافقة مبدئية لتداول الأصول الرقمية

ستوفر "بينانس" خدماتها في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا
binance
بينانس

حصلت منصة “بينانس”، مزود البنية التحتية للبلوكتشين والعملات المشفرة، على الموافقة المبدئية لتصريح الخدمات المالية من سلطة تنظیم الخدمات المالية في سوق أبوظبي العالمي لتتمكن من مزاولة خدمات وساطة التداول في الأصول الافتراضية.

وستتمكن “بينانس” عند حصولها على التصريح من “سلطة تنظیم الخدمات المالیة” في سوق أبوظبي العالمي، من تقديم خدماتها وعروضها لتداول الأصول الافتراضية للعملاء في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، من خلال شركتها الفرعية “بينانس أيه دي المحدودة”.

سوق أبوظبي

ظاهر بن ظاهر المهيري

 

وقال الرئيس التنفيذي لسلطة التسجيل في سوق أبوظبي العالمي، ظاهر بن ظاهر المهيري، إن سوق أبوظبي العالمي يعد أكبر سلطة تنظيمية لتداول الأصول الافتراضية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ومن شأن حصول “بينانس” على موافقة السوق أن تقدم إضافة نوعية إلى بيئة أعماله الحيوية والموثوقة والتي يستفيد منها متداولو الأصول الافتراضية والأسواق العالمية ومقدمو الخدمات.

ويأتي تقديم طلب “بينانس” للحصول على تصريح الخدمات المالية، ضمن خططها لترسيخ حضورها كمزود معتمد لتقديم خدمات كاملة لتداول الأصول الافتراضية.

ويعد سوق أبوظبي العالمي، أول مركز مالي دولي يقدم إطاراً تنظيمياً شاملاً لتداول الأصول الافتراضية في العالم في عام 2018، نقلاً عن وكالة أنباء الإمارات “وام”.

ويحظى الإطار التنظيمي لتداول الأصول الافتراضية في سوق أبوظبي العالمي، بسمعة عالمية كبيرة، لما يقدم من لوائح تنظيمية شاملة وأحكام قوية، ويعد جزءاً من الالتزام المستمر لسوق أبوظبي العالمي، كمركز مالي دولي، لتعزيز النمو الاقتصادي لأبوظبي ودعم الشفافية والنزاهة في السوق.

ويواصل سوق أبوظبي العالمي توسيع عروضه للأعمال وفتح آفاق الفرص الاستثمارية الجديدة في دولة الإمارات، وتمكين شركاء تداول الأصول الافتراضية مثل “بينانس” من دعم المتطلبات المالية المتنامية للمستثمرين والشركات في جميع أنحاء المنطقة.

وقال رئيس منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، في “بينانس” ريتشارد تينغ: “تعمل بينانس عن كثب مع المنظمين العالميين، مثل سوق أبوظبي العالمي، ضمن التزامها المستمر بدعم المعايير العالمية وتعزيز التطور والنمو المستدام للنظام الحيوي للأصول الافتراضية”.

وكانت منصة “بينانس” قد حصلت على ترخيص لإنشاء وتشغيل خدمات تداول الأصول الافتراضية، مما يتيح لها العمل في سوق دبي للأصول الافتراضية وفق نموذج “التطوير والاعتماد وتوسيع النطاق”، حيث تستند الشركة إلى دخولها لسوق دبي لتوسيع حضورها في المنطقة.

كما حصلت على موافقة الجهات التنظيمية من مصرف البحرين المركزي الشهر الماضي للعمل كمزود خدمة الأصول المشفرة في المملكة.

تبرز الإمارات العربية المتحدة بسرعة كوجهة مفضلة لتبادل العملات المشفرة. ففي الشهر الماضي، قالت بورصة العملات المشفرة العالمية FTX إنها حصلت على ترخيص أصول افتراضي لإنشاء خدمات تداول ومقاصة منظمة في دبي. كما تلقت بورصة العملات المشفرة Bybit ، التي تضم أكثر من مليوني مستخدم مسجل، موافقة من حيث المبدأ لإجراء أعمال الأصول الافتراضية في دبي.

وتظهر الأرقام الحكومية أن الاقتصاد الرقمي يساهم بنحو 4.3 في المئة في الناتج المحلي الإجمالي لدولة الإمارات العربية المتحدة، وهو ما يعادل 100 مليار درهم (27.2 مليار دولار).