الرئيسيةأسواقسوق المشتقات المالية التابع لسوق أبوظبي للأوراق المالية يحتفل بتداولات بلغت مليار درهم
من قبل ايكونومي ميدل ايست
شارك
نوفمبر 9, 2022 7:18 م

سوق المشتقات المالية التابع لسوق أبوظبي للأوراق المالية يحتفل بتداولات بلغت مليار درهم

سجّل أعلى سيولةً في المنطقة العربية
ADX
سوق أبوظبي للأوراق المالية

يحتفل سوق أبوظبي للأوراق المالية بمرور عام على إطلاق سوق المشتقات المالية والذي حقق نجاحاً استثنائياً منذ تدشينه في نوفمبر 2021.

فقد تمكن سوق المشتقات المالية في غضون 12 شهراً فقط من تحقيق نمو هائل، معززاً مكانته على خارطة أسواق المشتقات المالية ومسجلاً أعلى سيولةً بين أسواق المشتقات المالية في المنطقة العربية خلال عام فقط من إطلاقه. وبلغت قيمة تداولات السوق في عامه الأول المليار درهم إماراتي، كما جرى تداول ما يزيد عن مليون عقد في السوق، أي أكثر من 100% مما سجلته الأسواق المماثلة في المنطقة.

استهل سوق المشتقات المالية تداولاته بإدراج خمسة عقود مستقبلية للأسهم المفردة تابعة لمجموعة “اتصالات” و”بنك أبوظبي الأول” و”الشركة العالمية القابضة” و”أدنوك للتوزيع” و”الدار العقارية”. وأعقب ذلك في يونيو 2022 إطلاق العقود المستقبلية لمؤشر فوتسي سوق أبوظبي للأوراق المالية 15 (فاداكس 15)، أحد أفضل مؤشرات الأسهم أداءً في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وفي أكتوبر من العام الحالي، أضاف السوق خمسة عقود مستقبلية للأسهم المفردة، مما يرفع العدد الاجمالي لعقود المشتقات إلى 11 عقداً.

تم إطلاق سوق المشتقات المالية لإتاحة الفرصة أمام المستثمرين والمتداولين للاستفادة من مجموعة من المزايا أهمها إمكانية تحقيق المكاسب خلال فترات تقلبات الأسواق، بجانب التحوط ضد مخاطر المحافظ الاستثمارية وزيادة الرافعة المالية. وخلال وقت قياسي، تمكن السوق من أن يصبح أحد أكثر الأسواق نشاطاً

في المنطقة بفضل شراكاته القوية مع مؤسسات مرموقة وبنيته التحتية ذات المستوى العالمي. فبينما يعتمد السوق قواعد تقاص الطرف المقابل المركزي لتعزيز كفاءة المقاصة والاستقرار والثقة في السوقإضافةً إلى ذلك، انضمت مجموعة من شركات صناعة السوق إلى سوق المشتقات المالية لتوفير السيولة، مما عزز من كفاءة وانتظام النشاط والمشاركة في السوق.

أقرأ:أبوظبي للأوراق المالية” يحقق زيادة بنسبة 16.9% في مؤشر فاداكس 15

سعيد حمد الظاهري، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لسوق أبوظبي للأوراق المالية

 

ومن جانبه، قال سعيد حمد الظاهري، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لسوق أبوظبي للأوراق المالية: “نحن فخورورن للغاية بما حققه سوق المشتقات المالية لسوق أبوظبي للأوراق المالية من نمو متسارع وإنجازات نوعية بعد مرور عام واحد فقط على إطلاقه وبدء تداولاته، ما يمثل إنجازاً كبيراً يُحسب للسوق ويرسخ مكانته الرائدة في المنطقة. ونواصل مساعينا لإضافة المزيد من الأدوات المالية إلى قائمة منتجاتنا، ونتوقع زيادةً في وتيرة التداول خلال الأشهر المقبلة مع استمرارنا في تطوير سوق أبوظبي للأوراق المالية وتعزيز مكانته كمركز تداول رئيسي بالنسبة للمستثمرين والمصدرين على حد سواء”.

جاء إطلاق سوق المشتقات المالية في إطار استراتيجية سوق أبوظبي للأوراق المالية الرامية لتطوير أسواق رأس المال في أبوظبي ومواكبة ما تقدمه الأسواق العالمية المماثلة من منتجات وخدمات مبتكرة تلبي تطلعات المستثمرين. وتهدف الاستراتيجية إلى تشجيع الشركات على الإدراج في السوق وتعزيز حوكمة الشركات، فضلاً عن تقديم منتجات وخدمات جديدة تلبي متطلبات المصدرين والمستثمرين العالميين.