الرئيسيةطاقة و استدامةمَن سيحضر نسخة هذا العام من “كوب 27” في مصر؟
من قبل إيكونومي ميدل إيست
شارك
نوفمبر 2, 2022 10:42 ص

مَن سيحضر نسخة هذا العام من “كوب 27” في مصر؟

ريشي سوناك تراجع عن قرار سابق بعدم الذهاب إلى قمة المناخ
COP 27
مؤتمر الأطراف 27

تنعقد القمة المناخية السابعة والعشرين لمؤتمر الأطراف (كوب 27) يوم الأحد المقبل في 6 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري في شرم الشيخ بمصر، لمكافحة تغير المناخ الذي يؤثر على العديد من دول العالم.

ستستمرّ قمة المناخ حتى 18 نوفمبر/تشرين الثاني، وستتم مناقشة العديد من القضايا والموضوعات الملحّة التي من المتوقع أن يثيرها الحاضرون خلال المؤتمر.

إقرأ المزيد: كيف تستعد مصر لمؤتمر COP 27 وما هي القضايا الحاسمة؟

بعد اجتماع COP 26 العام الماضي في غلاسكو، سيجمع المؤتمر مرّة أخرى قادة العالم ومجموعات التفاوض التابعة لهم بهدف المحاولة للتوصّل إلى صفقات تضمن مستقبل الكوكب وسلامته.

يهدف التجمع الدّولي لهذا العام إلى وضع التزامات ملزمة قانواً للدول المتقدمة للحدّ من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري. تركّز مصر على القضايا العاجلة وذات الأولوية في القارة الأفريقية بصورة خاصة، وفي الدول النامية عموماً، مثل التكيّف وتمويل الأنشطة المتعلّقة بالمناخ.

مَن سيحضر؟

 

دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس قادة العالم لحضور “كوب 27″، مشدداً على أن القمة هي المكان المناسب لجميع البلدان ومجموعة العشرين للتعبير عن مشاركتهم الفاعلة في المعركة المناخية.

ومن المتوقع أن تستقطب القمة 40 ألف مشارك بينهم قادة وأمراء وملوك من 197 دولة حول العالم لمناقشة قضية التغير المناخي وآثاره على البيئة.

على الرغم من تزامن COP 27 مع انتخابات التجديد النصفي للولايات المتحدة، تردّد أن الرئيس جو بايدن سينضم إلى مبعوث المناخ جون كيري في مصر.

وتستمرّ قائمة الضيوف في ازدياد بالتزامن مع اقتراب موعد الافتتاح، مع إمكانية حضور الممثل الأميركي والناشط البيئي ليوناردو دي كابريو في فعاليات العام الحالي.

من بين الضيوف الأوروبيين، أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون حضوره لفعاليات القمة.

تراجع رئيس الوزراء البريطاني المنتخب حديثاً ريشي سوناك عن قرار سابق بعدم الذهاب إلى قمة المناخ.

وكتب سوناك على تويتر يقول إنه “لن يكون هناك ازدهار طويل الأمد بدون اتخاذ إجراءات بشأن تغير المناخ”

وأضاف: “هذا هو السبب وراء قراري أني سأحضر قمة المناخ الأسبوع المقبل”.

وسيحضر النائب ألوك شارما، الذي تولى رئاسة قمة المناخ كوب 26، على الرغم من خسارته لمنصبه الوزاري في أول تعديل وزاري في عهد سوناك.  ومن الممكن أيضًا أن تحضر وزيرة البيئة الجديدة، تيريز كوفي، بالإضافة إلى وزير الخارجية جيمس كليفرلي ووزير الأعمال جرانت شابس.

ومن ضمن قائمة الحضور أيضاً المستشار الألماني أولاف شولتز، ورئيسة الوزراء الإيطالية الجديدة جيورجيا ميلوني.  

إلى ذلك، من المؤكد أن رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين ستقوم بدور قيادي في القمة.

كذاك  تأكد مشاركة كل من رئيس وزراء اسكتلندا نيكولا ستورجيون ورئيس الوزراء الهولندي مارك روته سيك في فعاليات القمة.

من جهة أخرى، أكد رئيس السنغال ماكي سال حضوره المؤتمر.

احتمالية عدم الحضور

 

من جهة أخرى، أكد قصر باكنغهام أن الملك تشارلز الثالث ملك المملكة المتحدة لن يحضر مؤتمر COP 27 لهذا العام في مصر. لكن رئيس الوزراء السابق بوريس جونسون سيفعل.

وقال سفير مصر لدى الولايات المتحدة محمد نصر إنه يأمل أن يعيد الملك التفكير في قرار عزوفه عن حضور القمة.

في المقابل، من غير المتوقع مشاركة الزعيم الروسي فلاديمير بوتين في القمة، على الرغم من أن الكرملين لا يزال أمامه المجال لإرسال مندوبين إلى القمة.