الرئيسيةإقتصادوفاة إليزابيث الثانية.. الملكة التي تأقلمت مع عالم تغير
من قبل إيكونومي ميدل إيست
شارك
سبتمبر 9, 2022 9:27 ص

وفاة إليزابيث الثانية.. الملكة التي تأقلمت مع عالم تغير

الملك تشارلز يوجه خطابا الى الأمة اليوم

توفيت الملكة إليزابيث الثانية، الملكة الأكثر شهرة في العالم والتي تولت العرش لأطول فترة في تاريخ المملكة المتحدة، عن عمر يناهز 96 عاماً، الخميس في قصرها الاسكتلندي في بالمورال، لتفتح الباب أمام مرحلة جديدة في تاريخ العرش الملكي تحيط بها أسئلة كثيرة.

قال ابنها تشارلز الثالث، الذي أصبح الملك الجديد لبريطانيا على الفور، إن وفاة والدته كانت لحظة “حزن كبير لي ولكل أفراد عائلتي.

وقال قال باكنغهام إن الملك وزوجته كاميليا، التي ستعرف الآن بعقيلة الملك أو “الملكة القرينة  Queen Consort، سيعودان إلى لندن اليوم الجمعة، حيث من المتوقع أن يوجه خطاباً إلى الأمة الجمعة.

وكانت ظهرت أنباء تدهور صحة الملكة بعد وقت قصير من منتصف نهار الخميس عندما قال أطباؤها إنها تخضع لإشراف طبي، مما دفع عائلتها إلى الانتقال بسرعة إلى اسكتلندا ليكونوا بجوارها.

وكانت الملكة رئيسة دولة في المملكة المتحدة و 14 دولة أخرى، بما في ذلك أستراليا وكندا وجامايكا.

ووصفتها رئيسة الوزراء ليز تراس، التي عينتها الملكة الثلاثاء، بأنها “الصخرة التي بنيت عليها بريطانيا الحديثة”.

ولدت إليزابيث ألكسندرا ماري في 21 أبريل/ نيسان 1926 في 17 شارع بروتون بوسط لندن. لم تتوقع الأميرة الشابة أبدا أن تعتلي العرش. وبعدما تنازل عمها الملك إدوارد الثامن عن العرش في عام 1936 بسبب حبه للمطلقة الأميركية واليس سيمبسون، انتقل التاج إلى والدها جورج السادس عندما كانت في العاشرة من عمرها.

كانت تبلغ من العمر 25 عاماً فقط عندما توفي والدها وأصبحت الملكة إليزابيث الثانية في السادس من فبراير/شباط 1952 بينما كانت تقوم بجولة في كينيا مع زوجها الأمير فيليب. وكان ونستون تشرشل أول رئيس وزراء من بين 15 رئيسا للوزراء تولوا المنصب خلال فترة حكمها.

وكانت الملكة تحتفل بعيد ميلادها مرتين في السنة. في 21 إبريل/نيسان تاريخ مولدها وفي يونيو/حزيران وهو عيد ميلادها الرسمي الذي يحتفل به في ذلك الشهر بسبب الطقس المؤاتي أكثر لإقامة عرض عسكري وجوي في لندن.

إحساس قوي بالمسؤولية

 

قادت الملكة إليزابيث الثانية بريطانيا في أوقات بالغة الصعوبة كتلك التي تلت الحرب وشهدت تدابير تقشف؛ والانتقال من الإمبراطورية إلى اتحاد الكومنولث؛ ونهاية الحرب الباردة؛ وانضمام المملكة المتحدة إلى الاتحاد الأوروبي ثم الخروج منه.

وهي كانت إليزابيث جالسة على العرش خلال معظم فترات الحرب الباردة بعد وفاة الزعيم السوفياتي جوزيف ستالين. وخلال فترة حكمها، تعاقب 14 رئيساً على حكم الولايات المتحدة، من هاري ترومان إلى جو بايدن.

وتوالى على رئاسة الحكومة خلال حُكم الملكة إليزابيث الثانية، 15 رئيس وزراء بريطاني كان أوّلهم ونستون تشرشل المولود في عام 1874، وآخرهم ليز تراس المولودة بعد ذلك التاريخ بـ101 من الأعوام، والتي عينتْها الملكة في وقت سابق من الأسبوع الجاري.

وتميز الحكم الطويل للملكة بإحساسها القوي بالواجب وتصميمها على تكريس حياتها لعرشها وشعبها.

ولقد كان نجاحها في الحفاظ على النظام الملكي خلال هذه الأوقات المضطربة أكثر بروزًا بالنظر إلى أنه في وقت ولادتها، لم يكن أحد يتوقع أن العرش سيكون مصيرها.

وبعد وفاة إليزابيث، أصبح تشارلز بشكل تلقائي ملكا للمملكة المتحدة وعلى رأس 14 دولة أخرى من بينها أستراليا وكندا ونيوزيلندا. ومن المتوقع أن يزور جميع دول المملكة المتحدة في الأيام المقبلة.

فيما يصبح الأمير ويليام وزوجته كاثرين دوقا ودوقة لكامبريدج وكورنوال.