الرئيسيةالقطاع العقاريإعمار العقارية تُضاعف أرباحها الصافية للفصل الثالث إلى ١،٠١ مليار درهم
من قبل ايكونومي ميدل ايست
شارك
نوفمبر 23, 2021 5:49 م

إعمار العقارية تُضاعف أرباحها الصافية للفصل الثالث إلى ١،٠١ مليار درهم

إيرادات إعمار ترتفع بنسبة ٦٥٪ إلى ٦،٨٣ مليارات درهم
إعمار العقارية

ارتفع الربح الصافي لشركة إعمار العقارية، للفصل الثالث، بأكثر من الضعف مدعوماً بارتفاع في مبيعات العقارات في الدولة، بحسب إفصاح الشركة يوم الاثنين، في سوق دبي المالي. 

وكشفت البيانات المالية للشركة، وهي إحدى أكبر شركات التطوير العقاري في الإمارات، عن تحقيق ربح صافٍ للربع الثالث المنتهي في ٣٠ سبتمبر/أيلول بواقع ١،٠١ مليار درهم (٢٧٧ مليون دولار) مقارنة بـ ٣٩٥ مليون درهم للفترة ذاتها من العام الماضي.

كما سجلت الشركة أعلى مبيعات عقارية خلال الأشهر التسعة الأولى من العام ٢٠٢١. إذ ارتفعت مبيعاتها بنحو الضعف إلى ٢٦،١٥ مليار درهم (٧،١٣ مليارات دولار)، وليرتفع ربحها الصافي عن الفترة نفسها بواقع ٢٥٪ إلى  ٢،٥٨ ملياري درهم. 

وسجلت المبيعات المحلية للعقارات قفزة كبيرة بنحو خمسة أضعاف خلال الأشهر التسعة الأولى، لتسجل ٢١ مليار درهم وسط طلب كبير ومتزايد من شراة محليين ودوليين مع انتعاش الإقتصاد الإماراتي و انفتاحه السريع بعد أزمة جائحة كورونا التي تسببت بشلل لمعظم اقتصادات العالم خلال العام ٢٠٢٠. 

وارتفعت إيرادات الشركة المسؤولة عن تطوير أعلى ناطحة سحاب في العالم، برج خليفة، بنسبة ٦٥٪ إلى ٦،٨٣ مليارات درهم خلال الربع الثالث مقارنة بنحو ٤.١٣ مليارات درهم للفترة ذاتها من العام الماضي.

وأتت نصف هذه المبيعات من الوحدات القائمة للشركة، فيما شكّلت المشاريع قيد الإنشاء النصف الآخر منها، بحسب مؤسس الشركة ومديرها العام، محمد العبّار.

يُذكر أن شركة إعمار كانت قد اختارت في سبتمبر/أيلول الماضي بنك الإمارات ــــ دبي الوطني كمستشار بشأن صفقة بيع إعمار لحصة تصل إلى ٥٠ في المئة من شركة نمشي لتجارة الأزياء إلكترونياٍ، وذلك من خلال طرح خاص.

محمد العبار مؤسس إعمار

 وتمتلك إعمار مولز، وهي ذراع التجزئة لشركة إعمار، شركة نمشي بالكامل، بعدما كانت رفعت حصتها من ٥١ في المئة في العام ٢٠١٧، إلى ١٠٠ في المئة في العام ٢٠١٩ وبقيمة اجمالية للاستحواذ الكامل بلغت ٢٨١ مليون دولار.

وتخطط شركة إعمار العقارية لشطب ادراج إعمار مولز بحلول نهاية العام ٢٠٢١، بعدما كان مساهمو الشركتين وافقوا على اندماج الشركتين في اكتوبر/تشرين الأول الماضي.