الرئيسيةالقطاع العقاريارتفاع حجم سوق العقارات في دبي إلى 21.9 مليار درهم في الربع الثالث
من قبل إيكونومي ميدل إيست
شارك
أكتوبر 17, 2022 5:32 م

ارتفاع حجم سوق العقارات في دبي إلى 21.9 مليار درهم في الربع الثالث

أسعار العقارات الرئيسية في دبي ارتفعت بـ 11.29%
Dubai property
لقطة ليلية لأفق دبي

حقق السوق العقاري في دبي نمواً من حيث الحجم بنسبة 1.11 في المئة في الربع الثالث من العام 2022 على أساس ربع سنوي ليصل إلى 21.9 مليارات درهم إماراتي، وذلك وفق نتائج تحليل أجرته شركة “لوكسبيتات سوثبيز إنترناشيونال ريالتي” استند إلى بيانات من دائرة الأراضي والأملاك في دبي.

وارتفع خلال الفصل الثالث معدل الأسعار بنسبة 11.29 في المئة ليبلغ متوسط ​​سعر العقارات الرئيسية 6.4 مليون درهم. وقد تم بيع إجمالي 7552 عقارًا في تلك الفترة في سوق دبي السكنية الرئيسية، من ضمنها 6940 شقة و316 فيلا و251 منزلًا مستقلًا، مما يعكس زيادة ربع سنوية بنسبة 7.06 في المئة. وكان سعر القدم المربع هو الأعلى في جميرا (10,942 درهماً)، تلتها جميرا باي (5,305 درهماً)، ثم نخلة جميرا (3,018 درهماً).

وقد شهدت أحياء مثل جميرا ومدينة محمد بن راشد والمرابع العربية إقبالًا من قبل المستثمرين الذين يبحثون عن مساكن بمساحات كبيرة بزيادة قدرها 86.8 في المئة و16.9 في المئة و9.1 في المئة على التوالي خلال الربع الأخير.

وتعليقاً على هذه النتائج، قال كريس وايتهيد، الشريك الإداري في لوكسبيتات سوثبيز إنترناشيونال ريالتي: “حثت تقلبات السوق في بعض الدول خلال العام الماضي أصحاب الثروات العالية والمليارات حول العالم على شراء منازل داخل المنطقة”.

وتظهر الإحصائيات ارتفاع مبيعات الشقق بنسبة 9.39  في المئة وازدياد حجم المبيعات بنسبة 4.75 في المئة لتبلغ إجمالي 16.7 مليارات درهماً، واستحوذت الشقق ذات العلامات التجارية على الحصة الأكبر من حيث الحجم.

وتشير النتائج إلى أن المناطق الثلاثة الأولى التي سجلت أعلى حجم مبيعات للشّقق السكنية هي نخلة جميرا (3.89 مليار درهم) يليها الخليج التجاري (3.79 مليار درهم) ثم وسط المدينة (3.59 مليار درهم).

في حين انخفض حجم مبيعات الفلل بنسبة 9.91 في المئة على أساس ربع سنوي، ارتفع متوسط سعرها بنسبة 33 في المئة ليبلغ 4.53 مليار درهم.

وكانت نخلة جميرا أكثر المناطق رواجًا لبيع الفلل في الربع الثالث من عام 2022 حيث بلغ إجمالي حجم المبيعات 1.1 مليار درهم، تلتها “الإمارات ليفنغ” بقيمة 867 مليون درهم، ثم مدينة محمد بن راشد بقيمة 669 مليون درهم.