الرئيسيةرأيالتحول الرقمي: أمرٌ لا مفر منه
من قبل Yasser Alobaidan
شارك
أبريل 18, 2022 10:39 ص

التحول الرقمي: أمرٌ لا مفر منه

الشركات الناشئة الأكثر مرونة وفي أفضل وضع لإجراء تغييرات سريعة
digital transformation
التحول الرقمي

إنّ التحول الرقمي جارٍ بالفعل في القطاعين العام والخاص في مختلف أنحاء العالم، وأولئك الذين شرعوا على هذا المسار استراتيجيًا يجنون ثمار مرونتهم والاستعداد لمستقبل أفضل. أما الذين لم يعتنقوا بعد التطور في الاقتصاد والتكنولوجيا، فيجدون صعوبة في المنافسة. في نهاية المطاف، يمكن أن تؤثر على قدرتهم على البقاء، وفقًا لياسر العبيدان، رئيس مجلس إدارة “جوراء”.

يعد العبيدان من رجال الأعمال السعوديين الرائدين في مجال ربط الصناعات في مجال الاقتصاد الرقمي الجديد والاستفادة من ثورة التكنولوجيا الرقمية وإنترنت الجيل الثالث في تحويل كيفية اتصال المؤسسات الحكومية ومختلف القطاعات ببعضها البعض. وقد حصلت “جوراء” على أول ترخيص لمشغل شبكة المحمول الافتراضية (MVNO) في المملكة.

وفي هذا الإطار، يؤكد العبيدان أن التحول الرقمي في المملكة في صلب رؤية 2030. ويعتبر تطور نظم وعمليات الاقتصاد الرقمي في جميع أنحاء البلاد ركيزة أساسية لدفعها نحو النمو والتنمية المستدامة في المستقبل.

ويقول العبيدان: “تتطلب مبادرات التحول الرقمي الناجحة التعاون والشراكة بين عدة كيانات، بما في ذلك الأفراد والمؤسسات والحكومات والشركات الناشئة. وأعتقد أن هذه الكيانات هي الأفضل على الإطلاق لقيادة الطريق في هذا العالم الجديد الذي يقوده الجرأة والحماس.”

ويضيف: “هنا أود أن أركز بشكل أكبر على التحول الرقمي بين الشركات الناشئة، حيث من الممكن أن تستفيد الشركات الصغيرة بشكل كبير من تعزيز الأنظمة واستخدام البيانات على سبيل المثال.”

والأهم من ذلك أن مشاريع التحول الرقمي تؤدي عادة إلى تحسين تجربة العملاء وزيادة القيمة الإجمالية للمؤسسة. فضلًا عن ذلك، فإن الشركات الناشئة في المملكة تقطع شوطًا كبيرًا، حيث ينشأ عدد أكبر من اللاعبين نتيجة للجهود التي تبذلها المملكة لتعزيز الاقتصاد وفتح المزيد من الفرص أمام الشركات الجديدة والأفكار المبدعة.

لضمان تسخير الموارد بفعالية من أجل نجاح التحول الرقمي، إليكم بعض الأمور التي يجب على روّاد الأعمال أن يأخذوها في الاعتبار.

ياسر العبيدان، رئيس مجلس إدارة “جوراء”

1- تحديد الأولويات

 

لضمان نجاحها، ينبغي أن تمتد مبادرات التحول الرقمي على مدار أقسام وعمليات المؤسسة. ومع ذلك، لا ينبغي الاضطلاع بها جميعًا في الوقت عينه. نظرًا للميزانيات المحدودة، حدد قائمة بالعمليات التجارية المهمة التي ستستفيد إلى أقصى حد من الاستثمار الرقمي.

تعتبر أتمتة الأنظمة خطوة أولى شائعة تقوم بها بعض المؤسسات لبدء التحول الرقمي. وقد يتطلب هذا بعض الاستثمار في بعض البرامج أو الأدوات الرقمية الجديدة، ولكنه استثمار يستحق أن نعمله، وذلك لأنه من شأنه أن يساعد في تحقيق معدلات توفير التكاليف وفي النهاية تحسين الكفاءة التشغيلية.

2- وضع مؤشرات أداء رئيسية واضحة

 

لا بد من قياس ورصد أي مبادرة، وليس مجرد مبادرات التحول الرقمي، وذلك للتأكد من نجاحها. من المهم تحديد مؤشرات الأداء الرئيسية لتمكينك من ملاحظة الجوانب الفعالة في مشاريع التحول الرقمي، بحيث يمكنك الاعتماد عليها. علاوة على ذلك، يتعيّن عليك تحديد الجوانب التي لا تساهم في تحقيق نتائج إيجابية بحيث يمكنك تعديلها أو حتى التخلص منها بالكامل. المقاييس مهمة، إذ يؤدي تحقيق الأهداف الصغيرة إلى تحفيز أفضل لتحقيق أهداف أكبر في رحلة التحول الرقمي.

3- تنفيذ العمليات الجارية

 

ما فشل كثيرون في إدراكه بشأن التحول الرقمي هو أنه عملية مستمرة. مع ظهور تكنولوجيات جديدة، سيجد كبار رجال الأعمال وسيلة لتضمين ابتكارات جديدة لجعل أعمالهم أكثر تنافسية. إن التحول الرقمي هو فلسفة معاصرة لإدارة الأعمال، وهي عملية لا نهاية لها، لأي شخص يرغب في الحفاظ على موقعه في بيئة أعمال باتت أكثر تنافسية.

4- التكنولوجيا والناس

 

على الرغم من أن التكنولوجيا قد تكون أساس مبادرة التحول الرقمي، إلا أنك أنت والأشخاص الذين يعملون معك سيشعرون بهذا التغيير. تأكد من أن كل شخص في مؤسستك على اطلاع ومواكبة تاميين بمبادرة التحول الرقمي. إذا لزم الأمر، وظّف الموهبة التي ستساعدك على تسريع التغييرات المطلوبة، أو مكّن موظفينك الحاليين من خلال تنمية مهاراتهم كي يتمكنوا من دفع مشروع التحول بفعالية نحو النتائج المرجوة.

في نهاية المطاف، تعد الشركات الناشئة من بين كل المجموعات المشاركة في التحول الرقمي، أكثر الشركات مرونة، وبالتالي في وضع أفضل لإجراء تحولات سريعة. من شأن تكييف الأنظمة والعمليات والهياكل الأساسية الرئيسية لتحقيق النجاح في الاقتصاد الرقمي أن يساعدها على المنافسة بشكل أفضل في السوق. ومع قيادة الشركات الناشئة لهذا الطريق، فإن كل أصحاب المصلحة في عملية التحول الرقمي سيصبحون في وضع أفضل يسمح لهم بتحقيق النجاح.

إن المستقبل هنا بالفعل، شئنا أم أبينا. ربما تغير العالم، لكن مع وجود استراتيجيات ذكية، يمكننا أن نبحر سويًا نحو بر الأمان.