الرئيسيةمقابلات خاصة“شمس” تحت الأضواء.. موطن الإبداع المستقبلي
من قبل ايكونومي ميدل ايست
شارك
نوفمبر 14, 2022 5:18 م

“شمس” تحت الأضواء.. موطن الإبداع المستقبلي

مدينة الشارقة للإعلام تستهدف الموهوبين في الإعلام
Shams
معالي الوزير، الدكتور خالد عمر المدفع رئيس مدينة الشارقة للإعلام (شمس)

في الذكرى الخامسة لانشاء مدينة الشارقة للإعلام (شمس) وافتتاح مركز أعمال جديد على أحدث طراز للشركات المسجل، تماشياً مع التزامها بدعم الأعمال التجارية وتشجيع الإبداع، أجرت” إيكونومي ميدل إيست” مقابلة مع معالي الوزير، الدكتور خالد عمر المدفع رئيس مدينة الشارقة للإعلام (شمس). 

1- كيف تتطلع إلى أن تكون مدينة الشارقة للإعلام (شمس) مساهماً رئيسياً في مستقبل الدولة على المستوى الحكومي؟ وما هي الإجراءات التي اتخذتها “شمس” لتصبح محفزاً لنمو وازدهار الأعمال الإبداعية؟

 

حافظت مدينة الشارقة للإعلام (شمس) على نفس الرؤية الطموحة منذ البداية. ونحن نسعى جاهدين لتمكين قطاع الإعلام في الإمارة وتنمية مجتمع الأعمال.

نعمل في “شمس” كذلك على تطوير نظام قائم على الابتكار، ومصمم لتمكين الموهوبين في المجالات الإبداعية من خلال محتوى إعلامي هادف يتماشى مع استراتيجية الشارقة الرامية إلى تحقيق المزيد من النمو والازدهار، وتعزيز رفاهية المجتمع والأداء الاقتصادي للإمارة، وتنوعه، وتنافسيته.

نحن نشجع الأفكار التي تستطيع أن تُحدث تغييراً وتخلق فرصًا للمبتكرين والمبدعين لتحويل رؤاهم إلى مشاريع إعلامية ملموسة وقابلة للتطبيق وتحمل رسالة ذات مغزى.

تحتضن مدينة الشارقة للإعلام “شمس” – التي تمتد على مساحة 2 مليون متر مربع – مجتمع أعمال ديناميكي ومتطور، إذ يضم مجموعة متميزة من الشركات والأعمال التي تباشر عملياتها في العديد من المجالات مثل الإعلام، والعقارات والتجارة الإلكترونية وغيرها.

تهدف “شمس” إلى ضمان ازدهار الأعمال والشركات الناشئة وكذلك المبتكرين والمستثمرين لدعم المشاريع الناجحة. نقدم في “شمس” مجموعة من المزايا، بما في ذلك ملكية بنسبة 100 في المئة للمستثمرين الأجانب، ومجموعة من حلول تطوير الأعمال المتكاملة، ومجموعة من الأنشطة التجارية، وأنظمة مرنة لضمان تحقيق كل تلك الأنشطة.

احتفلت “شمس” مؤخرًا بالذكرى الخامسة لتأسيسها بافتتاح مركز أعمال جديد ومتطور لتكون مقراً لشركاتها المسجلة، تماشياً مع التزامنا بدعم الأعمال وتشجيع الإبداع.

يتكون المركز من ثلاثة مبانٍ، حيث يعد حاضنة لريادة الأعمال والابتكار والمشاريع الذكية. يوفر المركز الذي تبلغ مساحته 6200 متر مربع مساحات مكتبية قابلة للتأجير، بما في ذلك المكاتب وقاعات المؤتمرات ومكاتب خدمة العملاء ومطعم، وصالة للألعاب الرياضية وغير ذلك الكثير والتي يبلغ مساحتها جميعًا 3400 متر مربع.

2- ما هو دور “شمس” في دعم الشباب للمساهمة في عملية الاستعداد للخمسين عاماً المقبلة في الشارقة ودولة الإمارات؟ وكيف تسعى “شمس” لضمان إشراك المرأة في هذا المجال؟

 

يعد الشباب نبراسًا للأمل، ولذلك تتواصل “شمس” مع الشباب ليكونوا جزءًا من نهج التطوير الإعلامي، وذلك من خلال تعزيز دورهم كمحترفين ومبدعين في مجال الإعلام، ومن ثم تحويل هذا الإبداع إلى أعمال مزدهرة تعزز الاقتصاد وتنوعه.

تستهدف “شمس” الأفراد الموهوبين في المجال الإعلامي بجهود ومبادرات توفر لهم فرصًا جديدة لتحويل أفكارهم إلى مشاريع إعلامية وأعمال ملهمة.

وخلال عامي 2021 و2022، نظمت “شمس” 70 ورشة عمل حضرها 1834 مشاركاً من المجموعات الشبابية. وشملت المواضيع التصميم، ووسائل التواصل الاجتماعي، والتسويق، وكتابة السيناريو، والعرض الإذاعي والتلفزيوني، ومحتوى التواصل الاجتماعي، والتحدث أمام الكاميرا، وبناء الخطط الإعلامية، وإدارة مخاطر وسائل الإعلام، والتواصل الاجتماعي، والتصوير الفوتوغرافي، والموسيقى، والإنتاج الإعلامي، وعقدت ورش العمل بالشراكة مع عدة جهات في الشارقة والإمارات.

وفي العصر الحالي، يهتم شبابنا بشكل خاص بالألعاب الإلكترونية. ولتحقيق الاستفادة من هدا الاهتمام، تم تنظيم أربع بطولات رقمية بمشاركة نحو 1000 لاعب، إذ حصدت تلك البطولات أكثر من 150000 مشاهدة ومتابعة.

وتماشيًا مع جهودنا لتمكين الشباب، أطلقت “شمس” حزمة “غاية” المبتكرة خصيصًا لرواد الأعمال الشباب والطلاب والخريجين الذين تخرجوا قبل أقل من عام. تقدم الحزمة تراخيص بسعر مدعوم بشكل كبير لتمكينهم من اكتشاف إمكاناتهم في عالم الإبداع.

تؤمن “شمس” أيضًا بتمكين الشابات لتحقيق أحلامهن. وبناء على ذلك، أطلقنا حزمة خاصة للنساء اللواتي يهدفن إلى الانضمام إلى رحلة ريادة الأعمال. فمنذ إطلاق حزمة “رائدات الأعمال” الخاصة بنا، أصبح لدينا عدد كبير من الشركات في “شمس” مملوكة لرائدات الأعمال، والتي تستمر في النمو بشكل كبير.

3- ما هي برأيك أهمية بناء نظام اتصال حكومي لأي دولة؟ وكيف يمكنك المساهمة في تطويره؟

 

بناء نظام اتصال حكومي ضروري لكل الدول. ويهدف هذا النظام إلى رفع مستوى التنسيق وتعزيز التواصل بين الجهات الحكومية، بالإضافة إلى دعم الرؤية الاستراتيجية للدولة من خلال ترسيخ الشفافية في ممارسات القطاع الحكومي وتعزيز التميز الحكومي في مجال الاتصال.

في “شمس”، نساهم في تطوير أنظمة الاتصال الحكومي من خلال اتباع أفضل الممارسات الدولية ومواكبة أبرز التطورات في هذا المجال واستخدام القنوات الإعلامية الحديثة لضمان وصول الرسائل إلى جمهورنا المستهدف.

4- ما هو تقييمك لأهمية المنتدى الدولي للاتصال الحكومي وجائزة الشارقة للاتصال الحكومي محلياً وخارجياً؟

 

يعد المنتدى الدولي للاتصال الحكومي مبادرة سنوية مهمة في دولة الإمارات العربية المتحدة ويمثل منصة عالمية رائدة تجمع بين خبراء دوليين في مجال الاتصال الحكومي. أثر المنتدى تأثيرًا إيجابيًا على الاتصال الحكومي من خلال منصته الفريدة إقليمياً. وحرصت “شمس” على المشاركة في المنتدى بشكل سنوي للاستفادة من أحدث الممارسات والسياسات المطروحة.

وتعد الجائزة بمثابة منافسة كبيرة بين الجهات المشاركة وتعكس حرصها على تبني أفضل الممارسات والابتكارات لتطوير نظام الاتصال الحكومي لديها. كما أنها فرصة كبيرة لإظهار مدى التطور الذي وصلت إليه الهيئات والجهات المختلفة لبناء منظومة اتصال حكومي فعالة.

نجحت الجائزة على مر السنوات الماضية في تسليط الضوء على تجارب بارزة في هذا المجال ليستفيد منها الآخرون. على الصعيد العالمي، تعد الجائزة فرصة لتعزيز صورة الشارقة والإمارات وإبراز الإنجازات الهامة التي تحققت في مجال الاتصال الحكومي.