الرئيسيةتكنولوجيا و ابتكارمدرسة التشفير: ما هي التنظيمات اللامركزية المستقلّة؟
من قبل ميانك شارما
شارك
نوفمبر 21, 2022 3:12 م

مدرسة التشفير: ما هي التنظيمات اللامركزية المستقلّة؟

التجسيد المثالي لمفهوم تقنيّة البلوكتشين
DAO
التنظيمات اللامركزية المستقلّة

يدين مفهوم التنظيم اللامركزي المستقل، والمعروف أيضاً باسم (DAO)، بظهوره إلى تقنية سلسلة الكتل (البلوكتشين). وبالرغم من أن المصطلح طالما انتمى إلى قطاع التشفير منذ سنوات إلى اليوم، إلا أن انهيار “أف تي أكس (FTX) أعاد مجدداً الحديث بذلك.

وبتعبيرٍ بسيط، يمثل DAO اجتماع عدد من الأشخاص على غرار المنظمات الأخرى، لتحقيق أهداف مشتركة. ومع ذلك، يكمن الاختلاف الأكبر في الافتقار إلى القيادة المركزية. في المقابل، يتخذ الأعضاء الفرديين داخل التنظيم اللامركزي المستقلّ القرارات الحاسمة بشكل جماعي.

تعمل DAOs على الـ blockchain باستخدام العقود الذكية. بعبارة أخرى، تقوم التنظيمات اللامركزية المستقلة باستبدال التسلسل الهرمي التقليدي للشركات بعقود ذكية، والتي يتم تسليمها مهمة تنفيذ القرارات المتفق عليها.

إقرأ المزيد: ما هي العقود الذكية ولماذا تحتاجها؟

في DAO، تتخذ الأفكار المطروحة شكل الاقتراحات، ثم يتم التصويت عليها من قبل الأعضاء. ويتم قبول المقترحات التي تحقق درجة من الإجماع يتم تعيينها مسبقًا، ويجري تنفيذها بواسطة العقود الذكية.

إلى جانب اللامركزية، تقوم التنظيمات اللامركزية المستقلة على مبادئ أساسية أهمها الشفافية. وتكون تفاصيل المقترحات متاحة للجميع، بالإضافة إلى سجلّات التصويت للأعضاء الفرديين.

غالبًا ما يقوم الأعضاء في هذه التنظيمات بدفع مبالغ مالية بهدف شراء رمز حوكمة خاص بالـ DAO. وهذا يمنحهم حصة في نجاح هذه التنظيمات. يتوجّب على الأعضاء التصويت بتأنٍّ ورويّة، ذلك أن القرارات السيئة يمكن أن تؤدي إلى انخفاض سعر رمز الـ DAO، وبالتالي تعرّضهم لخسائر مالية نتيجةً لذلك. ومن شأن ذلك تحفيز الأعضاء على حر موافقتهم في المقترحات التي تخدم مصلحة التنظيمات.

تم إنشاء أول DAO، والذي يُطلق عليه اسم The DAO، فوق سلسلة كتل تابعة لـ”إثيريوم”. وجرى إنشاء التنظيم من قبل شركة ألمانية تُدعى Slock.it، بهدف زيادة رأس المال ومن ثم إعطاء جميع المتبرعين حق التصويت في قرارات إنفاق رأس المال الذي تمّ جمعه.

تشير التقديرات إلى أن DAO قد جمعت أكثر من 150 مليون دولار من أكثر من 11 ألف عضو. وانهار التنظيم في نهاية المطاف بعد خسارة حوالي 50 مليون دولار جرّاء تعرّضه لعملية اختراق. مع ذلك، نجحت الفكرة التي قام عليها التنظيم في اجتياز اختبار الزمن من خلال استمرارها إلى أيامنا هذه.

هناك العديد من التنظيمات اللامركزية المستقلة، ولكل منها هدف مختلف؛ بعضها مبني على اهتمامات شخصية، والبعض الآخر تملك أهدافاً قد تكون أكثر طموحة. تأتي هذه التنظيمات بمختلف الأشكال والأحجام. يمكن أن تكون صغيرة النطاق مثل مجموعة من الأشخاص يملكون عملة إيثر واحدة على قناة “ديسكورد”، كما قد تشكّل بروتوكولاً كبيراً داخل نظام التمويل اللامركزي على سلسلة بمئات عملات “الإثيريوم” التي يسيطر عليها الآلاف من حاملي الرموز.

وتعدّ Uniswap نموذجاً من التنظيمات اللامركزية المستقلة الأكثر شعبية ورواجاً، فهي تعمل كمنصة لتداول للعملات المشفرة. يمكن لأي شخص أن يصبح عضوًا عن طريق شراء رمز UNI، والذي يمنح حقوق التصويت داخل الهيكل الإداري التابع لـ Uniswap. إلى ذلك، يشكل DecentralandK العالم الافتراضي الشهير عبر الإنترنت كياناً لا مركزياً مستقلاً، حيث يمتلك الأعضاء رمز MANA المميز، الذي يمنحهم القدرة على التصويت داخل التنظيم.