الرئيسيةتكنولوجيا و ابتكارنظرة على النظام البيئي الخاص بـ”إثيريوم”
من قبل ميانك شارما
شارك
نوفمبر 23, 2022 4:04 م

نظرة على النظام البيئي الخاص بـ”إثيريوم”

هناك أكثر في "إثيريوم" ممّا تراه العين
Ethereum
النظام البيئي الخاص بـ"إثيريوم"

كشفت تقارير صحفية أن الانهيار الذي أصاب “أف تي أكس” (FTX) أدّى إلى زيادة كبيرة في ربحية المدقّقين التابعين لـ”إثيريوم”، المسؤولين عن إدارة عمليات “البلوكتشين” بعد إتمام الدمج.

دعونا نتوقف لحظة لنلقي الضوء على “إثيريوم”، في محاولة لاكتشاف السبب وراء شعبيتها الكبيرة والمتنامية.

يُخطئ الوافدون الجدد إلى عالم التشفير في اعتقادهم أن “إثيريوم” هي عملة مشفرة وحسب. في الواقع، “إثير” هو اسم العملة المشفرة المبنية على بلوكتشين الإثيريوم.

ابتكر فيتاليك بوتيرين بلوكتشين الإثيروم بشكل رسمي في العام 2014.

على خلاف “بيتكوين”، الذي تم تصميمه كعملة ونظام دفع على حدّ سواء، تم تطوير “إثيروم” كوسيلة لتوسيع قابلية استخدام “البلوكتشين” لانتزاع السيطرة بعيداً من السلطات المركزية.

في جوهرها، تعدّ Ethereum منصة لا مركزيّة تملك “بلوكتشين” خاصاً بها، حيث يمكن لأي شخص بناء ونشر واستخدام التطبيقات اللامركزية أو ما يُعرف بالـ Dapps.

وتكمن القيمة المضافة التي تقدمها Ethereum إلى تقنية blockchain في العقود الذكية. باختصار، يمكن استخدام العقود الذكية في أي موقف يحتاج إلى اتخاذ بعض الإجراءات الآلية تبعاً لنتائج أحداث معينة.

إقرأ المزيد: ما هي العقود الذكية ولماذا تحتاجها؟

غذّت العقود الذكية شعبية واستخدام بلوكتشين الإثيريوم، وأغنت نظامها البيئي بتطبيقات جديدة ومبتكرة. بينما تجهد سلاسل الكتل الأخرى باللحاق بالركب، فإن النظام البيئي الخاص بـ Ethereum يقزّمها من خلال امتلاكه لأكبر عدد من التطبيقات والمطوّرين.

على مرّ السنين، قام مطوّرو “البلوكتشين” بإنشاء التطبيقات اللامركزية لمجالات عدّة بدءاً من التمويل ووصولاً إلى الألعاب. باعتبارها العملة الأصلية على منصة Ethereum، إن تفعيل هذه التطبيقات على بلوكتشين الإثيريوم يحتاج إلى “أثير”.

أحدثت التطبيقات اللامركزية ثورة كبيرة سيّما في مجال نظام التمويل اللامركزي، والذي شهد نموًا هائلاً في السنوات القليلة الماضية. هناك تطبيقات لا مركزية تعمل على تسهيل عمليات الإقراض والاقتراض، كما وإجراء الاستثمارات وكسب الفوائد والحصول على التأمين وغير ذلك. تشمل أبرز المنصات التي تعمل وفق نظام التمويل اللامركزي منصة السيولة Aave التي تسمح باقتراض الأصول وكسب المكافآت على الودائع، بالإضافة إلى Uniswap، وهي منصة تداول لامركزية للعملات المشفرة.

واللافت أيضاً أن النظام البيئي الخاص بـ”إثيريوم” يتيح استخدام الرموز غير القابلة للاستبدال أو ما يُعرف بـ NFT. كما يشير اسمها، NFT هي عناصر رقمية رمزية يمكن تمييزها والتعرّف إليها على نحو فريد على “البلوكتشين”.

حتى دور المزادات التقليدية مثل “كريستيز” أدركت قيمة سوق NFT، بحيث أتمّت صفقات بيع لهذه الرموز بقيمة ملايين الدولارات.

كذلك، بينما برزت أسواق NFT على سلاسل كتل (بلوكتشين) أخرى أيضاً، تواصل Ethereum استضافة أكبر الأسواق بما في ذلك OpenSea.

وتعدّ Axie Infinity و Sandbox، بعض الألعاب التي ساعدت في دفع استخدام الرموز غير القابلة للاستبدال في قطاع الألعاب. ودعونا لا ننسى العالم الافتراضي الشهير، Decentraland، والذي يعدّ أيضاً جزءاً من النظام البيئي الخاص بـ Ethereum.

بناءً على ما تقدّم، نستخلص أن النظام البيئي الخاص بـ Ethereum هو مركز للخلق والابتكار، حيث ستستمر التطبيقات اللامركزية في توظيف تقنية “البلوكتشين” لاستخدامات العالم الحقيقي.