الرئيسيةسفر و سياحةاستراتيجية البحرين تبرز مكانة البلاد كمركز سياحي عالمي
من قبل ايكونومي ميدل ايست
شارك
مارس 30, 2022 5:57 ص

استراتيجية البحرين تبرز مكانة البلاد كمركز سياحي عالمي

الاستراتيجية رفع إجمالي انفاق السياحة الوافدة إلى 2 مليار دينار
tourism
السياحية في البحرين

إن الاستراتيجية السياحية لمملكة البحرين للأعوام 2022-2026 تعمل على تحقيق أربعة أهداف رئيسية هي زيادة مساهمة السياحة في الناتج المحلي الإجمالي بنسبة تقديرية 11.4 في المئة بحلول عام 2026.

وشدد زايد بن راشد الزياني، وزير الصناعة والتجارة والسياحة، على أهمية هذه الاستراتيجية، مشيرًا إلى أنها تهدف إلى إبراز مكانة البحرين كمركز سياحي عالمي، وزيادة عدد الدول المستهدفة لجذب المزيد من السياح، وتنويع المنتج السياحي.

وأضاف الزياني أن الاستراتيجية السياحية لمملكة البحرين تعتمد على سبع ركائز أساسية تشمل العمل على الواجهات والأنشطة البحرية وسياحة الأعمال والسياحة الرياضية والسياحة الترفيهية والسياحة العلاجية، وسياحة الثقافة والآثار والتاريخ، وسياحة الإعلام والأفلام السينمائية.

في الإطار ذاته، أوضح الزياني، الذي يشغل منصب رئيس مجلس إدارة هيئة البحرين للسياحة والمعارض، أن مؤشرات الأداء التي تتضمنها هذه الاستراتيجية حتى عام 2026 هي رفع إجمالي انفاق السياحة الوافدة إلى 2 مليار دينار بحريني، ورفع إجمالي عدد الزوّار القادمين إلى مملكة البحرين للسياحة إلى 14.1 مليون زائر، وزيادة متوسط إنفاق الزائر يومياً إلى 74.8 دينار بحريني، ورفع متوسط الليالي السياحية إلى 3.5 يوم.

وتابع أن هذه المؤشرات من شأنها أن تعزز من مساهمة القطاع السياحي في رفد الاقتصاد الوطني وتنويع مصادر الدخل وخلق المزيد من فرص العمل للمواطنين، وزيادة تنافسية المملكة وجذب المزيد من الاستثمارات السياحية التي يعود أثرها على الوطن والمواطنين.

وقال الزياني إن دعائم الاستراتيجية السياحية لمملكة البحرين للأعوام الأربعة القادمة تشمل تسهيل الدخول، وتنويع وتطوير عناصر الجذب السياحي بما تتضمنه من مشاريع وفعاليات، والتسويق والترويج بالشراكة مع القطاع الخاص والناقلة الوطنية “طيران الخليج”، وتعزيز مقومات الإقامة السياحية ومتطلباتها.