الرئيسيةإقتصاد“الفدرالي” يرفع الفائدة 75 نقطة أساس ويلمح لزيادات أقل مستقبلاً
من قبل إيكونومي ميدل إيست، المحرر الإقتصادي
شارك
نوفمبر 3, 2022 9:56 ص

“الفدرالي” يرفع الفائدة 75 نقطة أساس ويلمح لزيادات أقل مستقبلاً

معظم المصارف المركزية في الخليج تقتفي خطوة الاحتياطي الفدرالي
باول متحدثاً الى الصحافيين عقب اجتماع لجنة الأسواق المفتوحة

لقد كان متوقعاً أن يزيد مجلس الاحتياطي الفدرالي أسعار الفائدة بواقع 75 نقطة أساس. فالاسواق كانت تترقب أبعد من ذلك، وما اذا كان الاحتياطي الفدرالي سيعطي إشارة الى احتمال تخفيف سياسته المتشددة في المستقبل.

وهو ما ألمح إليه “الفدرالي”، حين قال إن الزيادات المستقبلية في تكاليف الاقتراض قد تكون أقل لمراعاة تبعات “التشديد التراكمي للسياسة النقدية” الذي انتهجه حتى الآن.

هذه اللهجة الجديدة لبيان السياسة النقدية عقب اجتماع اللجنة الفدرالية للأسواق المفتوحة (FOMC) تعكس إدراكاً بالتأثير السلبي المستمر للوتيرة السريعة للمجلس في رفع أسعار الفائدة، وكذلك رغبته في التركيز على الوصول إلى مستوى ملائم لسعر الفائدة من شأنه أن يكون كافياً لإعادة التضخم إلى معدله المستهدف عند 3 في المئة.

وقد تلقفت وول ستريت سريعاً هذه العبارات فارتفعت قليلاً قبل ان تغلق على انخفاض حاد، حيث بددت تصريحات رئيس مجلس الاحتياطي الفدرالي جيروم باول التفاؤل الأولي بشأن بيان سياسة المجلس. إذ قال باول في تصريح مقتضب عقب اجتماع إنه “من السابق لأوانه جدا” التفكير في وقف رفع أسعار الفائدة، وهو ما دفع الأسهم الأميركية إلى الانخفاض بشكل حاد.

وبهذه الزيادة، وصلت معدلات الفائدة الى أعلى مستوى منذ 15 عاماً، لتصبح ضمن هامش يتراوح بين 3.75 و4 في المئة.

وقال باول إن معدل الفائدة قد يرتفع لمستويات أعلى مما كان يعتقد، إلا أن المسؤولين قد يبدأون في إبطاء وتيرة الزيادات في اجتماعهم المقرر في ديسمبر/كانون الأول.

أضاف: “تشير البيانات الجديدة منذ آخر اجتماع لنا إلى أن المستوى الأقصى لمعدل الفائدة سيكون أعلى مما كان متوقعا من قبل”.

وقال باول إنه سيكون من الملائم أن يتم إبطاء وتيرة الزيادات “عند مرحلة ما… ستأتي هذه اللحظة، وقد يكون ذك قريبا بحلول الاجتماع المقبل، أو الذي يليه. ولم يتم اتخاذ قرار بعد”، مضيفاً انه إن من “المبكر جدا” البحث في تجميد معدّلات الفائدة.

وجاء في بيان نشر على أثر اجتماع استمر يومين أن مجلس حكام الهيئة المالية يعتبرون أن “رفعاً إضافياً لمعدلات الفائدة سيكون مناسباً”.

وأشاروا إلى أن آثار تدابير رفع الفائدة التي أقرت منذ مارس/آذار يجب أن تؤخذ في الاعتبار من أجل التوصل إلى نمط لعمليات رفع الفائدة في الاجتماعات المقبلة.

وقد يكون ذلك مؤشرا يدل على أن وتيرة رفع الفائدة في الأشهر المقبلة ستكون أبطأ.

وفي تقرير أصدره قبل أسبوعين اعتبر الاحتياطي الفدرالي أن الآفاق الاقتصادية باتت “أكثر تشاؤما” في الولايات المتحدة في ظلّ المخاوف المتزايدة من ضعف الطلب، مشيرا إلى ارتفاع التضخم وأسعار الفائدة المتصاعدة.

للمزيد: الاحتياطي الفيدرالي يتحدث عن المخاوف من ركود الاقتصاد الأميركي

الدولار والنفط

 

ارتفعت أسعار النفط الخام مكتسبة زخماً بعدما رفع مجلس الاحتياطي الفدرالي أسعار الفائدة. وارتفع خام برنت عند التسوية 1.51 دولاراً أو 1.6 في المئة إلى 96.16 دولاراً للبرميل، بينما زاد سعر خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 1.63 دولاراً أو 1.8 في المئة إلى 90 دولارا.

في المقابل، هبط الدولار على نطاق واسع مقابل العملات الرئيسية.

المصارف المركزية الخليجية

 

وكما في كل مرة، أعلنت معظم المصارف المركزية الخليجية ترفع أسعار الفائدة الرئيسية.

ورفعت كل من السعودية والإمارات، أسعار الفائدة 75 نقطة أساس. ورفع المصرف المركزي السعودي أسعار إعادة الشراء وسعر إعادة الشراء العكسي إلى 4.5 في المئة وأربعة في المئة على الترتيب.

ويرفع المصرف المركزي الإماراتي سعر الفائدة الأساسي إلى 3.9 بالمئة اعتبارا من اليوم الخميس.

ورفعت البحرين أيضا سعر الفائدة الأساسي 75 نقطة أساس، بينما زادت قطر أسعار الفائدة بما بين 50 و75 نقطة أساس.

من جهته، أعلن مصرف الكويت المركزي، إنه يتابع بشكل مستمر كافة التطورات والمؤشرات الاقتصادية والنقدية في الأسواق الدولية والتطورات الجيوسياسية وأثرها على الأوضاع الاقتصادية العالمية في ظل ما تفرضه هذه التطورات وتداعياتها من استجابة السياسات بحسب مقتضيات وظروف كل اقتصاد أخذًا في الاعتبار طبيعة الاقتصادالوطني.