Archives

Chopard

خلق عالم قائم على التنوّع قادر على تذليل المسافات بين بعضنا البعض

في نوفمبر/تشرين الثاني، حظيت بِفرصة المشاركة في النسخة الأحدث من “منتدى المواطن العالمي” الذي ناقش ثيمة “التحول البشري”. على مدار يومين كاملين، في رأس الخيمة التي كستها أشعة الشمس الذهبية، توافد 400 شخص من جميع مناحي الحياة للمشاركة في ورش عمل وحلقات نقاش متنوعة. وكان من بين الضيوف دبلوماسيون ورجال أعمال ومشاهير وعلماء. سُعدتُ بالتحدث إلى كارولين شوفوليه، المديرة الفنية والرئيسة المشاركة لـ”شوبارد”، الدار السويسري الذي ينضح أناقة وفخامة. ورثت كارولين شوفيليه وشقيقها كارل فريدريش الشركة من والديهما كارل وكارين شوفيليه، اللذين قاما بالاستحواذ عليها مرة أخرى في العام 1963.

تمّ الاعتماد على كارولين شوفيليه لتوسيع نطاق الأعمال العائلية وتحويلها إلى دار للمجوهرات الراقية. يُشهد أيضاً لشوفيليه إعادتها في أواخر التسعينيات تصميم جائزة السعفة الذهبية المرموقة لمهرجان “كان” السينمائي. وظلّت “شوبارد” الشريك الرسمي للحدث الفني البارز على مدى أكثر من 25 عاماً.

بالإضافة إلى مسيرتها المهنية الناجحة على نحو استثنائي، نشطت كارولين لوقت طويل  في مجال الأعمال الخيرية. في الحوار التالي محاولة للتبحّر أكثر في مفهوم المواطنة العالمية والتعرّف لأبرز القضايا التي تعلن شوفيليه دعمها لها ومناصرتها.

ما هي أبرز القضايا التي انخرطتِّ بها عبر الزمن؟

 

بالرغم من أننا لا نملك جمعيتنا الخيرية الخاصة، إلا أننا ندعم العديد من أصحاب المؤسسات المتنوعة، الذين أعتبرهم  أصدقاء مقرّبين. أقصد هنا شخصيات من أمثال خوسيه كاريراس، الذي يملك مؤسسة ضخمة تُعنى بمرضى سرطان الدم.  وبالمناسبة، إن والدي منخرط إلى حدّ كبير أيضاً في أعمال ونشاطات هذه الجمعية. أنا أيضاً داعمة لِمؤسسة “إلتون جون” لمكافحة الإيدز. أعتقد أن إلتون أحدث فرقاً كبيراً على مستوى العالم بأسره، ليس فقط من خلال موسيقاه، ولكن أيضاً من خلال محاضراته وخطاباته. نأمل  أن نشهد قريباً على اختراع نوع من اللقاحات القادرة على الوقاية حقًا من الإيدز وعلاجه.

تربطني كذلك صداقة وطيدة بـ”بيترا نيمكوفا” التي ترأس مؤسسة “أول هاندز أون”. تعمل نيمكوفا على بناء مدارس حول العالم، ولا سيّما في البلاد التي شهدت على كوارث طبيعية. إنها تقوم بعمل رائع بمساعدة فريق صغير جداً. لقد كنت في إحدى مدارسنا في نيبال، وأقول مدرستنا لأنها تعني الكثير لنا جميعاً. إنه لأمرٌ رائع أن نرى كل هؤلاء الأطفال سعداء للغاية، لامتلاكهم فرصة ارتياد المدرسة. التعليم قادر على منحهم مستقبل مشرق.

لدينا مثال رائع في منطقة الشرق الأوسط مع سمو الشيخة موزا بنت ناصر، التي قامت بعمل رائع بفضل جهود مؤسّستها الخاصة التي تحمل اسم “التعليم فوق الجميع”. لقد أسهمت الشيخة موزة في التحاق ما يزيد عن عشرة ملايين طفل بالمدرسة. إنه لإنجازٌ ضخم حقاً. إنها محقة في قولها “بدون تعليم، لن ننجح في تغيير الكوكب”.

ما هي بعض الأسباب الرئيسية التي شاركت فيها على مرّ الزمن؟

 

في حين أننا لا نملك جمعيتنا الخيرية ، فإننا نساعد العديد من المؤسسات المختلفة ، التي أود أن أعتبرها أصدقاء. نحن نتحدث عن أشخاص مثل خوسيه كاريراس ، الذي لديه مؤسسة كبيرة جدًا تركز على اللوكيميا ، ووالدي متورط جدًا في ذلك. أنا أدعم مؤسسة إلتون جون لمكافحة الإيدز. أعتقد أن Elton أحدث فرقًا كبيرًا في العالم بأسره ، ليس فقط من خلال موسيقاه ولكن أيضًا من خلال محادثاته وتواصله. نأمل قريبًا أن تكون هناك بعض الأخبار الجيدة جدًا حول نوع من اللقاح الذي سيمنع حقًا الإيدز ويشفيه.

أنا أيضًا صديقة مقرّبة جدًا لبيترا نومكوفا مع مؤسستها “All Hands On.” إنها تبني مدارس في جميع أنحاء العالم ، لا سيما في الأماكن التي تعرضت لكوارث طبيعية ، وتقوم بعمل رائع مع فريق صغير جدًا. لقد زرت إحدى مدارسنا في نيبال ، وأقول مدرستنا لأنها تعني الكثير لنا جميعًا. إنه لأمر رائع أن نرى كل هؤلاء الأطفال سعداء للغاية ، ولديهم فرصة الذهاب إلى المدرسة. التعليم يمنحهم مستقبلًا مشرقًا.

لدينا مثال رائع في الشرق الأوسط مع سمو الشيخة موزا بنت ناصر ، التي قامت بعمل رائع مع مؤسستها ، “التعليم فوق الجميع”. لقد وضعت أكثر من 10 ملايين طفل في المدرسة. هذا إنجاز ضخم. إنها محقة في قولها “بدون تعليم ، لن نغير الكوكب”.

ما رأيك بتوزيع الثروات حول العالم؟ كيف يؤثر ذلك على البلدان المختلفة وَيعيقها من إحراز تقدم؟

 

أعتقد، لسوء الحظ، أن الأمر يتعلق غالباً بالجهات المسؤولة عن إدارة البلاد، لأنه في كثير من الأحيان تتلكأ الحكومات عن تأدية واجباتها كما يجب. أرى أن إدارة الدول تتشابه كثيراً مع الإدارة المؤسسية. يجب أن تُدار على نحو سليم وفق مخطط واضح وتوزيع عادل للثروات. إن ذلك لأمرٌ مهمّ للغاية.

ما هي رسالتك لقرّاء “إيكونومي ميدل إيست”؟

 

يتوجّب علينا احترام كوكبنا، وأن نتعامل مع الدول المجاورة بعناية فائقة، كذلك مع كل من تضعهم الحياة في طريقنا، ذلك أن جميعنا بشر، والجميع أبناء هذه المسكونة. كما أعتقد أنه علينا أن نتعامل بتواضع أكبر وعلى نحو أقلّ جوعاً للسّلطة. عندئذٍ، ربّما، نشرع في جعل الأمور في هذا العالم تسير بشكل أفضل.

يجب علينا أيضًا التفكير في أنفسنا كمواطنين عالميين. عندما تكون مواطنين عالميين وَنعتنق القيم الدولية، سنكون أكثر انفتاحاً. إنه لأمرٌ بديع أن نقابل شخصيات من بلدان عدّة، وأن نحظى بفرصة اكتشاف ثقافاتهم والتعلم منها .

Bell Flights

“بيل”: تخصيص تجربة الرفع العمودي وإعادة صياغة مستقبل الطيران

يقع المقرّ الرئيسي لشركة”بيل” (Bell) في فورت وورث بولاية تكساس الأميركية، وهي تعدّ أول شركة تصنيع تعتمد طائرات الهليكوبتر المستخدمة لأغراض تجارية. تأسست شركة Bell Aircraft، الشركة الأصلية، في العام 1935 على يد لاري بيل، قبل أن تستحوذ عليها شركة Textron في العام 1960. يُشار اليوم إلى الشركة باسم Bell، وهي شركة فرعية تعمل عبر ستّ قارّات ومملوكة بالكامل لشركة Textron Inc.

تقوم شركة Bell يِتصنيع مجموعة متنوعة من طائرات الهليكوبتر للاستخدامات الخاصة والتجارية والعسكرية، بالإضافة إلى الطائرات التي تستعين بها شركات الشحن والشركات شبه الحكومية. يمكن للعملاء من القطاع الخاص تخصيص طائرات الهليكوبتر خاصّتهم بتصميمات داخلية فاخرة. توفّر Bell كذلك منصّات ناجعة من حيث التكلفة للقوات المسلحة وقوات الأمن بالإضافة إلى خدمات الطوارئ.

في ما يلي حوار مع سمير رحمن، المدير الإداري ل Middle East Bell ، نتطرّق من خلاله حول ما يزيد عن عشرين طائرة من طراز Bell 505 قابعة في إحدى حظائر الطائرات.

هل لك أن تخبرنا عن سمير رحمن ومهامك كمدير عام لشركة Bell، إفريقيا والشرق الأوسط؟ 

 

تبدأ رحلة الألف ميل بخطوة واحدة. لطالما شغفتُ بالطيران إلى جانب دراستي في جامعة Embry-Riddle للطيران في فلوريدا، حيث حصلت على درجة البكالوريوس والماجستير في هندسة الطيران. بعد ذلك، تقدّمت بطلب إلى “سيسنا”، وهي الشركة الشقيقة لـ Textron.

بصفتي المدير الإداري، أستطيع القول إننا نعمل ضمن مجموعة كبيرة من الأشخاص في مجال تصنيع وبيع طائرات الهليكوبتر. تمتدّ أعمالنا حول العالم عبر 65 دولة ذات بُنى اقتصادية متنوعة للغاية. يتمثل دَوري المحوري في التأكد من أن شركتنا وفريق العمل خاصّتنا يملكون كل ما يحتاجونه للعمل على ما يرام، وأنهم على دراية جيّدة بما يقومون به، وأننا نعتني ببعضنا البعض لضمان سعادة وَرضى عملائنا.

Bell Flights
Bell 505

كيف تبدو المسيرة الشرائية للعميل من أول اتصال حتى تسليم الطائرة؟

 

صناعة طائرات الهليكوبتر هي صناعة تجارية، وBell تعدّ أقدم مصنّع لِطائرات الهليكوبتر في العالم. لقد اعتمدنا أيضًا أول طائرة هليكوبتر على الإطلاق ولدينا شبكة واسعة من الموزعين ومندوبي المبيعات ومراكز الخدمة حول العالم. نقوم على نحو دوري بالحضور والمشاركة في المؤتمرات والمعارض التجارية. نقوم كذلك بتوليد العملاء المحتملين من خلال إقامة مناسبات تجريبية متنوعة. معظم عملائنا عضويّون، وأفخر للغاية بالقول إنهم عند قيامهم بشراء Bell، يلتزمون بوفائهم تجاه الشركة بحيث يصبِحون عملاء دائمين.

ربما تكون عملية البيع هي العملية الأكثر وضوحاً التي تحكم العلاقات التجارية طويلة الأمد. عندما يتعامل معنا عميل أو كيان معيّن، فإننا نقضي وقتاً طويلاً في دراسة احتياجاته، كما نشرع في تطوير إطار عمل لِعلاقة مبنية على ذلك. إن الانتقال من قرار الشراء إلى الشراء  الفعلي لمنتجات Bell إلى قرار لشراء أنظمة داعمة لمرحلة ما بعد البيع، كل هذا متاح لدينا. من توفير نظام دعم شامل لجميع طائرات الهليكوبتر خاصّتنا إلى طريقة التدريب الفعلي للطيارين والميكانيكيين، نملك القدرة على إدارة كل ذلك. في المقدمة، تشكّل المرحلة التي تلي توقيع اتفاقيات الشراء بداية لعلاقات طويلة الأمد.

ما نوع التخصيص الذي قد يرغب العميل الخاص بالحصول عليه؟

 

التجربة التي نعتز جميعاً بها هي عندما يقصدنا العملاء. قد يرغب البعض في جعل التصميم الداخلي لطائرته شبيهة بسيارة Rolls-Royce يقتنيها. في حين قد يطلب آخرون في جعلها تبدو كطائرة رجال الأعمال خاصتهم. هذا شيء يمكننا القيام به تماماً. إنها تجربة شخصية للغاية بالنسبة لنا. إن المروحيّات قابلة للتخصيص، ربما أكثر من الطائرات ذلك أن هناك تفاصيل عدّة يمكن العمل عليها في هذا الإطار لجعلها كذلك. فعلى سبيل المثال، يرغب كبار الشخصيات ورؤساء الدول والقادة عبر مختلف القطاعات، أو أي شخص كان، بالحصول على مقصورات مريحة. قد يريد البعض الآخر اقتناء مقصورات متينة لاصطحاب أفراد العائلة أو الحيوانات الأليفة في رحلات نهاية الأسبوع والسفر إلى الوادي أو الصحاري. يريد آخرون مقصورات مناسبة للأعمال حتى يتمكنوا من عقد اجتماعات أثناء رحلاتهم. في المقابل، قد يرغب آخرون في الجلوس في المقدمة وقيادة المروحيات بأنفسهم. نحن قادرون على استيعاب كل الطلبات وتلبية جميع الاحتياجات أيًّا كانت.

Bell Flights
Bell-Yamato

أي نوع من الطائرات هو الأكثر شعبية ورواجاً في المناطق التي تتولى إدارتها، أي أفريقيا والشرق الأوسط؟

 

منطقة أفريقيا والشرق الأوسط شديدة الخصوصية من حيث الاستخدام. بشكل عام، يتم استخدام معظم طائرات الهليكوبتر الخاصة بنا في مناطق الشرق الأوسط والدول الواقعة في الشمال الإفريقي وجنوب الصحراء الكبرى، من خلال المؤسسات شبه الحكومية، وشركات النفط والغاز، والمؤسسات القانونية، والخدمات الطبية الطارئة.ويضم هؤلاء شركات متنوعة وَعملاء تجاريين وشخصيات بارزة.

يعتبر قطاع النفط والغاز في الشرق الأوسط ناجحًا للغاية، بالإضافة إلى جهات إنفاذ القانون وما يمكن أن أصفه بالمرافق، بما في ذلك غسل الأعمدة الكهربائية، وصون الحيوانات البرية، ورش المحاصيل. في جنوب إفريقيا عموماً نملك حضوراً أكبر، بحيث نقوم بتصنيع مجموعة متنوعة من النماذج القادرة على خدمة مجموعة متنوعة من الاحتياجات المناسبة لأداء مختلف المهام التجارية لعملائنا من الجنوب والشرق الإفريقي وكينيا وتنزانيا وإثيوبيا.

على مستوى العالم، تفيد قطاعات عدّة تشمل المؤسسات العسكرية والبحريّة وخفر السواحل والقوات الجوية والجيش من الخدمات التي تقدّمها Bell. نحن قادرون حقاً على خدمة الجميع بدون استثناء.

ما الذي تقدّمه Bell من حيث المنتجات والتقنيات الحديثة؟ 

 

اشتهرت Bell لسنوات خلَت باسم Bell Helicopter التي تخصّصت في صناعة طائرات الهليكوبتر. اليوم، تُعرف شركة Bell باسم Bell Flights. نحن شركة تقنية، نسعى لإعادة تعريف الطائرات العمودية، وإعادة رسم وصياغة مستقبل الطيران والسفر. هذا ما نحن عليه اليوم. تستخدم الولايات المتحدة مجموعة متنوعة من طائراتنا العسكرية من طراز V-280 Valor و Bell 360 Invictus و V-22، وهي الطائرة التي تتمتع بقدرات إمالة خلفية (Tiltrotor). كما يجمعنا تعاونات ناجحة مع سلاح مشاة البحرية الأميركية وقيادة العمليات الخاصة للقوات الجوية.

بعد حصولها على الشهادة، ستكون Bell 525 أول طائرة هليكوبتر تحلّق بالأسلاك دون الحاجة لاستخدام مضخات ومكوّنات هيدروليكية. ستكون هذه المروحية التجارية الأكثر ابتكارًا واعتماداً في العالم، ولا يمكن العثور عليها سوى في Bell. لقد عكفنا على تطوير هذه الطائرة لكي تتناسب مع أنشطة قطاعات عدّة تشمل النفط والغاز والسلك العسكري والعملاء المميزين، بالإضافة إلى أصحاب الثروات وقادة القطاعات ورؤساء الدول. ستكون طائرة ديناميكية يمكنها الإقلاع بشكل عامودي. بالإضافة إلى ذلك، تعمل Bell على خلق أنظمة التسليم اللوجستي: APT، المعروفة أيضاً باسم Autonomous Pod Transport، والتي تعدّ نظم تسليم ذاتية بتقنية الرفع العمودي لحمل البضائع. ويجري اختبارها حالياً في دول عدّة حول العالم.

نملك نهجاً شاملاً ومتكاملاً في مجال التقنية، لا سيّما على صعيد تقنية الرفع العمودي. ولكن الأهم من ذلك، أن التزامنا وحرصنا على قطاع الطيران هو ضمان استدامة منتجاتنا وضمان سعادة عملائنا.

كيف يتعلم المواطن العادي قيادة طائرة هليكوبتر هنا في الإمارات؟

 

إن العملية بسيطة للغاية. كل ما عليهم فعله هو الحضور إلى أكاديمية “هورايزون الدولية للطيران” من أجل الحصول على أجوبة على كامل استفساراتهم، وسيكون الموظفون هناك أكثر من سعداء لتقديم الدعم والمساعدة.

ALEF education

“ألف للتعليم”: التقنية عامل جوهري في تخريج قادة المستقبل

خلال معرضها العالمي لحلول ومستلزمات التعليم في دبي، أكدت “ألف للتعليم”، وهي شركة عالمية رائدة في مجال تكنولوجيا التعليم مقرها في دولة الإمارات العربية المتحدة، على أهمية التكنولوجيا وعلوم البيانات في إصلاح نظام التعليم وإعداد الطلاب لمستقبل قائم على الرقمنة.

 يُشهد للدكتورة عائشة اليماحي، مؤسسة ورئيسة “جائزة ألف للتعليم” ومستشار مجلس الإدارة في “ألف للتعليم”، خبرتها الكبيرة والواسعة في مجال التكنولوجيا، ولا سيّما على مستوى توظيف الذكاء الاصطناعي كأداة قادرة على إحداث تحولات كبيرة. في ما يلي مقابلة أجرتها “إيكونومي ميدل إيست” مع اليماحي، نلقي من خلالها الضوء على موضوعات التحول الرقمي وأحدث التقنيات في هذا المجال، كما نتطرّق إلى الأساليب والمناهج التعليمية المطلوبة من قبل المتخصصين في العلم الحديث.

1- في إطار معرفتكِ، بوصفك حاصلةً على درجة الدكتوراه في الذكاء الاصطناعي والبرنامج الجامعي من جامعة أكسفورد، ما مدى أهمية الذكاء الاصطناعي في التعليم اليوم، وما هي أفضل طريقة لاستخدامه للارتقاء بمستوى تعليم الطلاب وأداء المعلمين؟

 

ساهمت التكنولوجيا في تحول النظام التعليمي بشكل كبير، لاسيما إثر جائحة “كوفيد – 19″، إذ أدّى تبني التقنيات الحديثة، كالتعليم الرقمي والواقع الافتراضي، إلى تحول طريقة تعلم الطلاب في الصفوف الدراسية. وهناك فوائد متعددة لاعتماد تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي في التعليم المدرسي، تشمل زيادة إنتاجية المعلم وتحسين مشاركة الطلاب ونتائج التعلم، فعلى سبيل المثال، يمكن لمنصات التعلم التي توظف الذكاء الاصطناعي بكفاءة أن تفهم كلَّ طالبٍ على حدة وتعرض المحتوى الأكثر ملاءمة لمستواه، بما يقدم مساراً تعليمياً مخصصاً وفعالاً. كما تحمل هذه التكنولوجيا مزايا عديدة للمدرسين، إذ تساعد أتمتة الذكاء الاصطناعي في تسريع أداء الكثير من المهام الشاقة التي يتوجب على المدرسين أداؤها وتستغرق عادةً وقتاً طويلاً، مثل تقييم الاختبارات وحفظ السجلات، بما يتيح لهم قضاء المزيد من الوقت مع كل طالب.

علاوةً على ذلك، يمكن أن توفر تقنيات الذكاء الاصطناعي والبيانات الضخمة إحصاءات هامةً حول الأداء ونسبة التقدم والقدرة على التطور على مستوى الفرد أو المجموعة، بما يتيح للمعلمين تخصيص الموارد بصورة أكثر فعالية. وفي إطار التحديات الكبيرة التي يواجهها التعليم المدرسي في جميع أنحاء العالم، يتوجب علينا أن نستخدم أفضل التقنيات ونسخر الإمكانات الهائلة التي يتيحها الذكاء الاصطناعي لتوفير أفضل تعليم ممكن لأطفالنا وتحسين نتائج الطلاب وتحصيلهم العلمي. وانطلاقاً من ذلك، نحرص في “ألف للتعليم” على بذل كافة الجهود في سعينا لتحقيق هذا الهدف.

Alef Education

2- كيف تغير دور الموارد البشرية في قطاع التعليم اليوم من ناحية التوظيف والإدارة؟

 

يؤدي خبراء الموارد البشرية في قطاع التعليم دوراً استراتيجياً هاماً في اختيار المواهب المناسبة لتلبية الاحتياجات التعليمية المتغيرة في المدارس ولدى شركات الحلول التعليمية. ويضطلع المدرسون بمجموعة واسعة من المسؤوليات، تشمل الإرشاد والتوجيه والرعاية والاستماع والتعلم، وترتبط كفاءتهم في أداء هذه الواجبات بشكلٍ مباشر مع مدى الرعاية التي يحصلون عليها في وظائفهم، إلى جانب تقبلهم وقدرتهم على استخدام الأدوات المساعدة، كالبرمجيات والمنصات، للوصول إلى أفضل النتائج في عملية التعليم. ويعد احتضان المدرسين للتقنيات والموارد الحديثة وإقبالهم على استكشاف إمكاناتها وتوظيفها بالشكل الأمثل عاملاً أساسياً يبحث عنه خبراء الموارد البشرية اليوم، كما تعود هذه الميزات عليهم بالمنفعة، لما لها من دورٍ في توسيع آفاق معارفهم ضمن مجالٍ واسعٍ من التخصصات، بما يعزز بدوره من التجارب التعليمية التي يقدِّمونها للطلاب.

إضافةً إلى ذلك، يتوجب على خبراء الموارد البشرية بناء برامجٍ لتطوير المهارات، توفر الدعم والتحفيز للمعلمين وتمكنهم من الارتقاء بإمكاناتهم ومعارفهم المهنية، إذ أن ذلك يساهم في تعزيز قدرتهم على توفير بيئة تعليم متطورة وفعالة للطلاب، بما يعكس الأهمية الجوهرية للتطوير المهني المستمر. ومن هذا المنطلق، لابدَّ للمعلمين والعاملين في قطاع التعليم من تعلم كيفية استخدام أنظمة الإدارة التي تساعد في أتمتة سير العمل، وكذلك الأدوات التكنولوجية المتنوعة، لتمكينهم من العمل والمساهمة بفعالية أكبر وتحقيق النجاح، وضمان مواكبتهم للتغيرات المتواصلة التي يشهدها قطاع التعليم وتوسيع مجالات معارفهم للارتقاء بتجربة التعليم للطلاب.

أقرأ المزيد:  ما هي الإصلاحات التي أجرتها الإمارات على قطاعها التعليمي؟

3- تهدف “ألف للتعليم” إلى إحداث نقلة نوعية شاملة في تجربة التعليم للطلاب، تتضمن جعلها أكثر تخصيصاً ومتعة، فما هي الأساليب التي تتبعها لتحقيق ذلك؟

 

تتمثل رؤية “ألف للتعليم” في دفع عجلة التحول في قطاع التعليم، وتزويد الطلاب بخبرات تعليمية متقدمة ومتفردة. ونعمل على تطوير منظومات التعليم المدرسي والطريقة التي يتعلم بها الطلاب من خلال توفير تجارب تعليمية مخصصة تعتمد على أحدث التقنيات، بما في ذلك الذكاء الاصطناعي والبيانات الضخمة وتعلم الآلة، وفق منهجية تقوم على تخصيص التجارب التعليمية لتتناسب مع مستويات ومتطلبات كل طالب، وجعلها أكثر سلاسة وتفاعلية.
وتشمل محفظتنا المتنوعة أربعة منتجات رئيسية، وهي: “منصة ألف”، “أبجديات”، “أرابتس”، و”مسارات ألف”، وتضمن جميعها تجارب تعليمية مخصصة وفقاً لاحتياجات الطلاب المختلفة.

ويشرف فريقٌ من الخبراء والمحترفين على تطوير منتجاتنا وخدماتنا المتقدمة، بما يضمن تحقيق هدفنا الرئيسي بالارتقاء بقطاع العليم وتوفير بيئات تعليمية تفاعلية تساهم في تغيير النظرة العامة للتعليم وكيفية انخراط الناس فيه في جميع أنحاء العالم. وكان لمنتجنا الرائد، “منصة ألف”، دوراً ملموساً في تمكين الطلاب من الحصول على نتائج أكاديمية أفضل، وفي مساعدة المدرسين على توجيه وإرشاد الطلاب بالشكل الأمثل. وتم توظيف تقنية الذكاء الاصطناعي في المنصة بطرقٍ متعددة، من بينها مساعدة الطلاب في سدِّ الفجوات التعليمية وتعويض الفاقد التعليمي، وهي مشكلةٌ زاد انتشارها إثر جائحة “كوفيد-19”. كما يتميز “مسارات ألف” بامتلاكه محرك توصياتٍ يقدم للطلاب الموارد الإرشادية الملائمة بما يسمح لهم بالتعلم بمفردهم وبشكلٍ مستقل ضمن مسارات التعلم المخصصة لكلٍّ منهم.

4- هلَّا حدثتِنا عن التغير الذي شهدته أساليب التعلم المتمحور حول الطالب في السنوات الماضية، وكيف تغير دور المدرسين تبعاً لذلك؟

 

كانت الرؤية التقليدية للتعليم قائمةً على مبدأ توحيد التجربة التعليمية، واعتماد ذات الموارد والمنهجيات ونظم التقييم في تعليم جميع الطلاب، على اختلاف مستوياتهم وقدراتهم، إلَّا أنَّ التقدم الذي شهدته العلوم والتقنيات التعليمية أثبت أن هذه الرؤية غير فعالة. وانطلاقاً من ذلك، ظهر مفهوم التعلم المتمحور حول الطالب، والذي يقوم على إدراك تفرد الطلاب والاختلافات بينهم، وضرورة تركيز المدرسين لجهودهم على الطلاب كأفراد منفصلين، إذ أنَّ ذلك يعزز قدرتهم على تحقيق التقدم مع الطلاب من خلال التعرف على نقاط القوة والضعف والفجوات المعرفية الخاصة بكل منهم، والتكيف معها.

ويرتكز نهجنا على دعم المدرسين من خلال تزويدهم بالأدوات التي يحتاجون إليها للنجاح، والتي تشمل المعارف المتعلقة بالإنجاز والتقدم الفردي للطلاب والمبنية على البيانات في الزمن الحقيقي، وإمكانية تعديل وتخصيص العملية التعليمية وفقاً لذلك. وعمل فريقنا الخبير بالمناهج الدراسية على تصميم مواردنا التعليمية بحيث تتناسب مع أنماط متعددة من التعليم.

5- كيف تحرص “ألف للتعليم” على دمج العلوم والمعارف الخاصة باقتصاد المستقبل، كالتعاملات الرقمية “بلوك تشين” والمحفظات الرقمية والأصول الرقمية والذكاء الاصطناعي واقتصاد “الميتافيرس”، ضمن عملية التعليم؟

 

إن تبني المدارس للتقنيات الحديثة التي تشجع الطلاب على توسيع نطاق قدراتهم، يحثهم على تطوير مهاراتهم الشخصية وتعزيز اعتمادهم على التفكير النقدي، ويساعد اجتماع المهارات التكنولوجية والشخصية وتطويرها في إعدادهم للوظائف المستقبلية. وتتضمن الدروس المتاحة ضمن منصتنا العديد من الأمثلة الواقعية والمعاصرة التي تتمحور حول الاتجاهات السائدة، كالتعاملات الرقمية “بلوك تشين” والبرمجة، للمساعدة في تعريف الطلاب على مثل هذه المفاهيم الجديدة والمجالات المستقبلية التي تحملها.

علاوةً على ذلك، تنظم “ألف للتعليم” برامج سنوية للطلاب في الشتاء والصيف، تهدف إلى توسيع معارفهم خارج نطاق التعلم المدرسي لمساعدتهم على استكشاف مهارات جديدة وتعلمها، وكان أحدث هذه البرامج “برنامج البرمجة الصيفي للطلاب”، والذي عقد بالشراكة مكتب الذكاء الاصطناعي، وهدف إلى تعزيز وظائف البرمجة المستقبلية وتعريف الطلاب بمجالاتٍ جديدة.

6- ما هو نوع التحول الرقمي الذي يتوجب على المدارس تحقيقه لتلبية احتياجات المجتمعات من القوى العاملة المعاصرة والقادة المستقبليين؟

 

تسعى المؤسسات التعليمية جاهدةً إلى مواكبة أحدث المتطلبات الأكاديمية والتغيرات في المجال التعليمي، إذ تشهد الوظائف المستقبلية تغيراً مستمراً ومتزايداً، حتى باتت تتطلب العديد من المواهب الفريدة التي يصعب العثور عليها حالياً لدى الباحثين عن عملٍ وخريجي الجامعات الجدد. وبناءً على ذلك، يتوجب على المدارس ومصممي المناهج التعليمية والوزارات المعنية أن تبدأ بدمج المواضيع والدورات والمهارات المعاصرة ضمن المناهج والأساليب التعليمية. وكما ذكرتُ سابقاً، فإن “ألف للتعليم” تدرك أهمية المهارات الخاصة بالاتجاهات المهنية المستقبلية وتحرص على دمجها في المحتوى الخاص بها، وتعمل على زيادة الوعي والاهتمام بها بين الطلاب من خلال البرامج والمبادرات والفعاليات المتنوعة.

Masaood Group

مجموعة “المسعود”: النجاح لا يمكن أن يكون نهائياً

خلال رحلةٍ استمرّت على مدار خمسة عقود، عملت مجموعة “المسعود” في مختلف القطاعات حيث قامت بابتكار حلول وخدمات القيّمة. نجحت المجموعة في تعزيز وجودها في مجالات السيارات وتوليد الطاقة والحلول البحرية، بالإضافة إلى الخدمات اللوجستية وخدمات الأعمال والبناء والعقارات.

في مقابلة مع “إيكونومي ميدل إيست”، يبحث أحمد رحمة المسعود، مدير مجموعة “المسعود”، في الخطوات التي اتّبعتها المجموعة لتحقيق هذا النجاح، والذهاب إلى ما هو أبعد من ذلك لتحقيق إنجازات على نطاقات أوسع.

Masaood Group

ما الذي يجعل مجموعة “المسعود” ناجحة برأيك؟

    

أعتقد أن النجاح لا يمكن أن يكون نهائياً. إنها عملية مستمرة تتطلب عملاً دؤوباً وخفة لمواكبة متطلبات العملاء والأسواق التي تشهد تطوّراً مستمراً. لقد تمكنّا بفضل نموذج الأعمال الذي يركز على العملاء من رفع مستوى عروضنا واعتماد الابتكار كعامل أساسي للخدمات والحلول التي نقدمها عبر مختلف شركاتنا. أعتقد أيضاً أن نجاح أي مؤسسة يعتمد على وجود ثقافة تنظيمية منفتحة وذات تفكير مستقبلي تعزّز بيئة عمل إيجابية وتجعل الناس يشعرون بالقيمة والتقدير لقاء مساهماتهم. لذلك، إن بناء علاقات متينة ليس مع عملائنا فحسب، بل مع موظفينا أيضاً يمثل أولوية بالنسبة لنا كشركة.

أقرأ المزيد: أضواء على “صالة العرض”: رؤية رجل واحد للتّنقّل في المستقبل

كيف تقيّم نجاحك اليوم لناحية كونك علامة تجارية وشركة رائدة في السوق في آن؟

 

لطالما دعمت مجموعة “المسعود” نمو أبوظبي منذ تأسيسها في العام 1971. وقد أسهمت المجموعة في إحضار سلسلة من العلامات التجارية العالمية إلى الإمارة، كما أسّست مجموعة من العلامات التجارية المحلية لخدمة النمو الاجتماعي والاقتصادي والتجاري في العاصمة. وتُعتبر المجموعة أول شركة يتمّ تسجيلها في غرفة تجارة وصناعة أبوظبي. كما نجحت في جلب أول توربين غازي إلى أبوظبي والشرق الأوسط، لِتبني لاحقاً، في سبعينيات القرن الماضي، أول محطة لتحلية المياه على مستوى دولة الإمارات. وفي أيامنا الأولى، قمنا أيضاً بتطوير شراكات قوية مع علامات تجارية مشهورة مثل “نيسان” و”إنفينيتي” و”رينو” و”صَن ستريم إنترناشونال”، لتوزيع منتجاتها في دولة الإمارات. على مدى خمسة عقود، حققنا نمواً  يداً في يد مع أمّتنا. واليوم، تقدم “المسعود” حلولًا منزلية، مثل حل SHAMS + للشحن الشمسي الذكي، وهو الأول من نوعه الذي يتم بناؤه بالكامل في دولة الإمارات. وهذا يؤكد التزامنا باستراتيجية التصنيع الوطنية وحملة “اجعلها في الإمارات”. على مرّ السنين، خطّت المسعود خطوات كبيرة، واضعةً نصب أعينها الهدف الأسمى ألا وهو تقديم أفضل الخدمات لدولة الإمارات كما ولِشركائنا والمجتمع. نحن فخورون بمدى التقدم الذي أحرزناه​​، ولكننا نقرّ أيضًا بأنه لا يزال أمامنا المزيد لنفعله ونقدمه لمواصلة المسيرة الداعمة للبلاد.

Masaood Group

ما هي رؤية مجموعة “المسعود” للسنوات القادمة من حيث النمو والتطور والتوسع في السوق والخبرات التقنية؟

 

في “المسعود”، نرى التنويع كاستراتيجية أساسية لحماية المجموعة من تحديات السوق. لذلك، نحن نبحث باستمرار عن فرص لتنويع عروضنا في مختلف القطاعات وكذلك تعزيز علاقتنا مع أصحاب المصلحة لإفادة المجتمع والبيئة. تسعى الأقسام الصناعية لدينا إلى التنويع في الجانب الصناعي للعمليات بهدف خلق منتجات وابتكار حلول مصمّمة خصيصًا لخدمة جميع احتياجات العملاء ومتطلباتهم الخاصة.

التوجه الأساسي الذي نتخذه حالياً في جميع أقسامنا قائم على الاستدامة والوعي البيئي. أصبح ضمان الممارسات السليمة للحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات عاملاً جوهرياً ضمن كافة القرارات المهنية وعروض منتجاتنا. ويأتي ذلك تماشياً مع الأهمية المتزايدة لهذه الممارسات لضمان مستقبل مستدام وفق رؤية الحكومة وطموحاتها. على الصعيد الداخلي، قمنا بإنشاء إطار فعال لمتطلبات الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات يضمن التزامن مع رؤيتنا وأعمالنا ونشرنا لحلول جديدة عبر عملياتنا للحدّ من بصمتنا الكربونية وضمان كفاءة استخدام الطاقة.

سنواصل متابعة استثماراتنا في الصناعات الإستراتيجية البارزة، كما سنكمل البحث عن سبل تجارية جديدة، ليس في دولة الإمارات فحسب، بل أيضاً في جميع أنحاء المنطقة.

ما هي أهمية اليوم الوطني لدولة الإمارات بالنسبة لك وللشركة في ترسيخ الإيمان والاعتزاز بما تقوم به من أجل الوطن؟

 

اليوم الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة مهم للغاية ليس فقط لشركتنا، ولكن لكل إنسان يحيا على هذه الأرض، لأنه يرمز إلى بداية رحلة ملهمة قادت الدولة لتصبح مركزاً تجارياً عالمياً رائداً. مع تطوير الدولة لِقطاعاتها الرئيسية على مرّ السنين، برزت “المسعود” كداعم لهذا النمو من خلال توسيع وتحديث عملياتها ونموذج أعمالها وعروضها القيّمة. سنستمرّ في لعب دورنا الفعّال للارتقاء أكثر فأكثر بمسيرة الإمارات، ونحن نتطلع إلى مستقبل ملؤه التقدم والتطور لمجموعتنا، والأهم من ذلك لوطننا. وبينما نحوّل تركيزنا الآن إلى المرحلة التالية من رحلتنا، ستبقى “المسعود” وفيّة لرؤيتها المتمثّلة في دفع مسيرة النمو جنباً إلى جنب مع الأمة، وتقديم القيمة في كافة عروضها وخدماتها، واحتضان التراث الأصيل الذي تزخر به دولة الإمارات العربية المتحدة.

emaratech

“إماراتك”: تمكين مستقبل دبي الرّقميّ

تتعاون شركة “إماراتك” الإماراتيّة مع كلّ من الحكومات وموردي التّكنولوجيا لإنشاء كيانات جديدة تعمل على تطوير حلول مبتكرة

تعمل “إماراتك” بفعاليّة على تسهيل حياة الأفراد بدءًا بالقياسات الحيويّة وصولًا إلى المدفوعات الإلكترونيّة والذّكاء الاصطناعي وما إلى هنالك.

 

في مقابلة أجرتها مجلّة “إيكونومي ميدل إيست” مع ثاني الزّفين، الرّئيس التّنفيذيّ لشركة “إماراتك”،نتعمّق في ما يجعل شركته رائدة في مجالها ونناقش الكثير أيضًا.

كيف ساعدتكم خلفيّتكم التّقنيّة ووظائفكم القياديّة السّابقة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتّصالات على تطوير مسار بعيد المدى لشركة “إماراتك” يتماشى مع رؤية دبي لمستقبل رقميّ ذكيّ؟

 

قادمًا من خلفيّة قويّة في مجال التّكنولوجيا، وفي ظلّ العمل بحسب الرّؤية الذّكيّة والتّوجيهات الواضحة لقادة دبي لسنوات، أتيحت لي الفرصة لتثقيف نفسي بعدم النّظر إلى التّكنولوجيا على أنّها غاية فحسب بل استثمارها كوسيلة لتحسين جودة الخدمات ولجعل حياة الأفراد أكثر سهولة ومتعة سواء كانوا مواطنين أو مقيمين أو زوّار. وقد عملت عن كثب مع فريق “إماراتك” لتقديم العديد من حلول الحكومة الإلكترونيّة الّتي ساهمت حقًّا في تمكين رؤية دبي لمستقبل رقميّ ذكيّ.

أقرأ المزيد: مطارات أبوظبي تستعد لإطلاق أحدث التقنيات التي تتيح استخدام المقاييس الحيوية

 كيف ساعد نظامكم الذّكي لإدارة الحدود في المطارات بدءًا من إصدار تصاريح ما قبل السّفر حتّى تقنيّة التّعرّف إلى القياسات الحيويّة وصولًا إلى العربات الذّكيّة ومناولة الأمتعة الذّكيّة على توفير الوقت والمال للمسافرين سواء كانوا رجال أعمال أو سّيّاح وكذلك للسّلطات الحكوميّة، من دون المساومة على السّلامة؟

 

إنّ نظام إدارة الحدود المتكامل الفريد من نوعه الّذي طوّرته “إماراتك” مكّن الإدارة العامّة للإقامة وشؤون الأجانب من التّعامل مع كلّ من المسافرين الوافدين والمغادرين بسهولة في النقاط الجويّة والبريّة والبحريّة، عبر مكاتب الهجرة المأهّلة ونقاط مراقبة الحدود الآليّة (البوابة الذّكيّة والممرّ الذّكيّ). لا تستغرق معالجة هذا النّظام المتكامل أكثر من 8 ثوانٍ لكلّ راكب.

باستخدام أحدث التّقنيّات، يتيح نظام إدارة الحدود هذا لخبرائنا بناء أنظمة وعمليّات تصبح الأساس لمعالجة التّأشيرات السّريعة والفعّالة والآمنة للأفراد والمستثمرين والشّركات وقطاع السّياحة والطّائرات وسلطات المنطقة الحرّة.

وقد أثبت نظام مناولة الأمتعة الذّكيّ الخاصّ بنا أنّه ذو قيمة كبيرة للمطارات بفضل تقليص أوقات المعالجة بشكل كبير لكلّ من الوافدين والمغادرين من خلال تقليل القوى العاملة بنسبة 50٪ وزيادة الكفاءة بنسبة 90٪.

ويوفّر نظام العربات الذّكيّة الخاصّ بنا تجربة شخصيّة وعروضًا ترويجيّة لتجارب تسوّق الجيل التّالي في المطارات. وقد تمّ تجريبه وبدء اعتماده في أربعة مطارات دوليّة حيث ارتفعت نسبة رضا المسافرين بأكثر من 90٪. بالإضافة إلى ذلك، شجّعت الإعلانات الّتي تمّ تمكينها في تطبيق عربة الرّكاب على زيادة مبلغ المال والوقت الّذي يقضونه في المناطق التّجاريّة في المطارات بنسبة 29٪.

هل تقومون بتطوير طاقم داخليّ من المواهب الإماراتيّة لإدارة الشّركات والخدمات الفرعيّة الشّقيقة المستقبليّة؟

 

كجزء من سعيها لدعم استراتيجيّة وزارة الموارد البشريّة والتّوطين الّتي استندت وصيغت وفق “رؤية الإمارات 2022″، عمل قسم التّدريب والتّطوير في الإمارات العربيّة المتّحدة على وضع برنامج شامل لبناء القدرات يعتمد على السّوق والموجّه نحو تدخّلات التّعلّم المتوافقة مع الصّناعة للمساعدة على تطوير مواطنينا الإماراتيّين ليكونوا جاهزين للصّناعة في مختلف التّخصّصات التّقنيّة.

تمّ تصميم مداخلات التّعلّم هذه بعناية بعد مداولات هادفة بين الخبراء حول الموضوع. ولضمان التّطبيقات العمليّة لجميع المهارات التّقنيّة الّتي يتمّ تقديمها وتطويرها خلال هذه البرامج، يتمّ ختام كلّ معسكر تدريبيّ بمشروع تخرّج نهائيّ يساعدنا على التّحقّق من صحّة التّعلّم وتطبيقه في مكان عمل تنافسيّ. هذه المبادرة هي واحدة ضمن العديد من الجهود الّتي تبذلها إدارة “إماراتك” لتسخير مهارات مجموعة المواهب المحليّة لدينا ولا سيّما قدراتها.

emaratech

كيف تنافس “إماراتك”أنظمة طرائق الدّفع المختلفة في السّوق من حيث السّرعة والتّكلفة والخبرة والأمان والكفاءة؟ وهل أنتم، في هذا الصّدد، تشكّلون متجرًا شاملًا للشّركات والسّلطات الحكوميّة والمستخدمين النّهائيّين؟

 

“نقودي” هي شركة للتّكنولوجيا الماليّة، تابعة لشركة “إماراتك”، تمّ إنشاؤها وتطويرها وتوسيع نطاقها داخليًّا، وهي حلّ لدفع شامل قويّ باستخدام محفظة رقميّة (قيمة مخزّنة) ليس للدّفع فحسب، بل لقبول المدفوعات أيضًا. ويمكن للمستخدمين الاستفادة من أيّ من قنواتنا المتّصلة، بما في ذلك بطاقات الائتمان والتّحويلات المصرفيّة والخدمات المصرفيّة المباشرة عبر الإنترنت (خدمات البنوك الإلكترونيّة من خلال نظام بوّابة الدّفع لمصرف الإمارات المركزيّ)، وحتّى الأكشاك ومراكز الصّرافة لتعبئة محافظهم (النّقد الإلكترونيّ).

يمكن للمستخدمين إرسال الأموال واستلامها باستخدام رموز الاستجابة السّريعة أو الرّوابط، بالإضافة إلى دفع فواتير الخدمات الخاصّة وتلك الحكوميّة منها. يمكن الوصول إلى “نقودي” من خلال بوّابة الويب والتّطبيق المتاح على نظام “أي أو أس” (IOS) وتطبيق “جوجل بلاي”، حيث تتوفّر جميع سجلّات المعاملات والتّقارير المتاحة للتّحميل.

تتعامل “نقودي” مع العديد من المصارف وكذلك مع الكثير من التّجّار الحكوميّين والخاصّين، حيث تقدّم العديد من خيارات الدّفع وقنواته. نحن نقدّم أتمّة كاملة للتّحصيل والتّسوية والدّفع والمبالغ المستردّة وخدمات المعاملات الماليّة الأخرى.

يمكن للتّجّار والشّركات والمستهلكين الاستفادة من واجهات إدارة المعلومات الشّاملة لدينا ومن ميّزاتها، ووضع مدفوعاتهم في متناول أيديهم، بالإضافة إلى إدارة مستخدميهم (المستخدمون القائمون على الملفّ الشّخصيّ).

ومع أعلى شهادة معيار أمان بيانات صناعة بطاقات الدّفع (PCI DSS) الّتي تتوافق مع معايير الصّناعة، وهي عمليّة آليّة تنجز على متن الطّائرة عند التّحقّق من بطاقة الهويّة الإماراتيّة وجواز السّفر، جنبًا إلى جنب مع التّراخيص الماليّة المناسبة من مصرف الإمارات العربيّة المتّحدة المركزيّ (قيد التّقدّم)، نقدّم لكم منصّة يمكن الوثوق بها فيما يتعلّق بالأمور الأكثر أهميّة.

ما هي استراتيجيّات”البلوكتشاين” و”التوكينايزايشن” والذّكاء الاصطناعيّ الخاصّة بكم المرفقة مع أيّ من خدماتكم؟ فضلًا عن إنشاء بوّابة موحّدة، هل تشمل حلولكم العقاريّة إمكانات الشّراء والتّأجير والتّجارة باستخدام العقود الذّكيّة والرّموز المميّزة؟

 

فيما يتعلّق بالحلول العقاريّة الّتي تقدّمها شركة “الإمارات للحلول العقاريّة” التّابعة لنا، فقد أنشأنا البوابة بشكل أساسيّ مع وحدة تحكّم إداريّة لتتبّع العقد وعقود الإيجار المنشورة للمشاركين بالإضافة إلى سندات الملكيّة وأحكام التقاط الإيداع عن بعد والتّراخيص التّجاريّة العقاريّة في دفتر حسابات “البلوكتشاين” (قاعدة البيانات).

نظرًا لمقاومة الفرق الأخرى استخدام التّكنولوجيا، ظلّت دفاتر الحسابات لدينا تشكّل قاعدة بيانات أدلّة ثابتة، ولا يمكن تطبيق مفهوم دفتر الحسابات الموزّع للحصول على معلومات في الوقت الفعليّ لجميع المشاركين.

لم يتمّ استخدام العقود الذّكيّة ولم يتمّ تصديق الرّموز المميّزة لاستخدامها من قبل “دبي لاند”.

لقد قمنا بالتّعاون مع شركة “إعمار” لتسجيل عقد البيع الأوّليّ بسلاسة من إدارة علاقات العملاء إلى دفتر الحسابات سلفًا، بما في ذلك رسوم التّسجيل الخاصّة بـ”دبي لاند” والّتي نقوم بنشرها في قاعدة بيانات “البلوكتشاين”.

هل لديكم خطط لشركة “إماراتك” لتكون حاضرة في الميتافيرس حيث تعرضون خدماتكم الحاليّة والمستقبليّة؟

 

نقوم في “إماراتك” دائمًا بأنشطة بحث وتطوير مكثّفة لابتكار وتقديم منتجات وخدمات جديدة، وسنواصل البحث عن أفضل التّجارب الّتي من شأنها ربط الجميع بالمستقبل. نستكشف حاليًّا الواقع الافتراضيّ المعزّز للابتكار في بعض خدماتنا الرّئيسة.

Ras Al Khaimah

رأس الخيمة: عندما تلتقي السياحة التجريبية بالاستدامة المتماسكة

على مدار أكثر من 7 آلاف عام، استوطن البشر للسكن رأس الخيمة، ممّا يجعلها واحدة من أكثر المناطق الفريدة في العالم. تعدّ تضاريسها المتنوعة موطناً للعديد من الشواطئ الجذابة، وأشجار المنغروف المورقة، والكثبان الصحراوية الساحرة، بالإضافة إلى كونها موطئ قدم لأعلى قمة في دولة الإمارات، وهي “جبل جيس” العظيم الذي يبلغ ارتفاعه 1,934 متراً فوق مستوى سطح البحر. تقدّم الإمارة كذلك خدمات استثننائية للمسافرين المتميّزين، الذين يبحثون عن بعض أفضل ملاذات الاسترخاء في البلاد.

خلال النسخة الأحدث من “منتدى المواطن العالمي”، أتيحت لي الفرصة للتحدث مع سعادة راكي فيليبس، الرئيس التنفيذي لهيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة. تولّى فيليبس أعلى منصب في القطاع السياحي في العام 2019، ومنذ ذلك الحين، يعمل على تطوير بنية تحتية سلسة لقضاء العطلات، بالإضافة إلى إدارة مبادرات واستراتيجيات السياحة المستدامة في رأس الخيمة.

كيف بدأت رحلة استضافة رأس الخيمة لـ”منتدى المواطن العالمي”، وماذا يعني ذلك للإمارة؟

 

عقب مشاركتنا في نسخة العام الماضي من “منتدى المواطن العالمي”، تواصل معنا الجهات المسؤولة عن المنتدى. كنتُ قد حضرت خلال الأعوام السابقة نسخات متعددة من “منتدى المواطن العالمي”، وراقت لي كثيراً الطروحات التي جرى التطرّق لها، وقائمة الضيوف التي نجح هذا الحدث في جذبها. كما راقت لي أيضاً التصوّرات التي عرضها المنتدى، والتي تتعلق بخلق مستقبل أفضل للبشرية. لقد بدا ذلك عظيماً.  وجرى التركيز إلى حدّ كبير على هذه المسألة بمشاركة وحضور قادة ومفكرين بارزين، إلى جانب النشاطات المتنوعة التي تضمنها الحدث. ثم رأينا أيضاً في المناسبة فرصة رائعة لاستعراض الوجهة والتسويق لها. قمنا باستضافة الحدث في العام الماضي هنا في رأس الخيمة، بحيث حققنا نجاحاً رائعاً لدرجة أننا تعاقدنا مع الفريق لمدة ثلاث سنوات أخرى.

كيف تصف رأس الخيمة؟

 

رأس الخيمة هي الإمارة الطبيعية، بحيث تقع على بُعد 45 دقيقة من مطار دبي الدولي ويمكن الوصول إليها بسهولة. عند بلوغ منطقة رأس الخيمة، لا بدّ أن تلفت نظرك ثلاث تضاريس مذهلة تتمثل بأعلى جبل في الإمارات (جبل جيس)، وشاطئ رملي أبيض بطول 64 كيلومتراً، وصحراءنا البديعة. كما تتميز بعناصرها الثقافية المتنوعة. إنها بقعة يمكنك فيها الاسترخاء والاستمتاع بوقتك، بل وحتى إطلاق العنان لحسّ المغامرة لديك من خلال المشي على أطول مسار انزلافي في العالم، فضلاً عن العديد من عوامل الجذب الأخرى التي نشتهر بها.

Ras Al Khaimah

تم الإعلان حديثاً عن افتتاح منتجع جديد وممتع. حدثنا عن نوعية المسافرين الجدد الذين تتوقع أن يقصدوا الإمارة عمّا قريب؟

 

في وقت سابق من هذا العام، أعلن منتجع Wynn عن افتتاح منتجع متكامل في الإمارة، بتكلفة استثمارية تصل إلى مليارات الدولارات. وتُعدّ هذه المبادرة الأكبر في مجال المسار السريع التي تشهدها الإمارة، بحيث تسهم في تحفيز السياحة وتنشيطها. سيشكل ذلك تحولًا مزلزلاً لناحية الأسلوب الذي سنفوم من خلاله باختبار الأمور. إنها مغامرة تجريبية.

يقوم منتجع متكامل مثل Wynn بهذا على نحو فريد للغاية، نظراً لخبرته الكبيرة على مستوى العالم كمشغّل فنادق. إلا أن عوامل الجذب التي يتم السعي لجلبها، بالإضافة إلى العروض والمطاعم المتنوعة، تشكّل محرّكات حقيقية للسياحة وطريقة جديدة لاكتشاف الإمارة. نحن متحمّسون جداً لذلك.

هل لك أن تحدّثنا أكثر حول استراتيجية السياحة المستدامة وبعض أبرز المبادرات في هذا المجال؟ 

 

تعهّدنا في العام الماضي بأن نصبح أول وجهة مستدامة معتمدة في المنطقة، ولم يكن ذلك مجرد كلام في الهواء. لقد أردنا حقًا أن نشهد كيف يمكن للشركات الحكومية وتلك العاملة في القطاع الخاص التعاون فيما بينها لضمان تحقيق أهداف التنمية المستدامة السبعة عشر التي وضعتها منظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة.

بالنسبة لنا، هذه هي الإنجازات التي نجحنا حتى اللحظة في تحقيقها. بالإضافة إلى ذلك، أبرمنا شراكة مع EarthCheck، وهو المشغل العالمي المميز الذي أسهم في وضعنا على مسار حققنا من خلاله خطتنا للعام المقبل. لا يمكن حصر مفهوم الاستدامة بالاستدامة البيئية، بل تتعدّى ذلك لتشمل المجالين الاقتصادي والثقافي. إلا أن البيئة بطبيعة الحال، تشكل عاملاً جوهرياً في هذه العملية.

ADNEC

مجموعة “أدنيك” تعزّز رؤية أبوظبي في مسيرة التنمية الاقتصادية

يُعتبر مركز أبوظبي الوطني للمعارض (أدنيك) من أبرز المساهمين في تطوير قطاع سياحة الأعمال في أبوظبي، مما يساعد العاصمة الإماراتية على أن تصبح وجهة رائدة لِاجتماعات وفعاليات الأعمال ضمن جهود المدينة لتحقيق أهدافها طويلة المدى في مجالات التنمية والتنويع الاقتصادي.

فيما يلي مقابلة أجرتها “إيكونومي ميدل إيست” مع حميد مطر الظاهري، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمجموعة “أدنيك”، يتطرّق من خلالها إلى النسخة الأولى من المؤتمر  العالمي للإعلام، إلى جانب الطرق المختلفة التي يساهم من خلالها مركز أبوظبي الوطني للمعارض في تحقيق أهداف تنمية الأعمال في أبوظبي، فضلاً عن الدور البارز الذي تلعبه وسائل الإعلام في دعم هذا المسعى.

هل يمكنك تحديد الأسباب وراء مكانة دولة الإمارات كمنصة عالمية للمؤسسات الإعلامية؟

 

تُعتبر الإمارات العربية المتحدة لاعباً عالمياً رئيسياً في صياغة مستقبل قطاع الإعلام، وتمتلك قدرة كبيرة على استقطاب أبرز الخبرات والعقول في هذا المجال.

وجاءت مشاركتنا في استضافة وتنظيم الكونغرس العالمي للإعلام، الفعالية الأولى من نوعها على الإطلاق، استكمالاً لالتزام أدنيك بإنشاء مركز إقليمي تنطلق منه الفعالية التي أتاحت لنا الفرصة لمشاركة رؤيتنا في إنشاء ملتقى للتعاون بين المواهب والمبدعين والجهات الفاعلة في القطاع مدعوماً بأحدث التقنيات والبنى التحتية المتكاملة. 

جمعت الفعالية جهات مختلفة من قطاع الإعلام لتبادل الأفكار الرائدة والحلول المبتكرة التي ترسم ملامح مستقبل القطاع، وتنسجم مع أهداف مجموعة أدنيك، ونفخر بتوفير منصة فريدة تسلط الضوء على دور الإعلام في الشرق الأوسط وتعزز تطور القطاع من خلال الوصول إلى الجماهير العالمية ودعم تحقيق الرؤى المبتكرة وتأسيس علاقات التعاون.

إقرأ المزيد: الناتج المحلي الإجمالي في أبوظبي عند أعلى مستوى منذ 6 سنوات

ما هي أوجه الدعم التي توفرها “أدنيك” لاقتصاد أبوظبي؟

 

تقّدم مجموعة أدنيك مساهمات استراتيجية لتعزيز النمو المستدام في قطاع السياحة بأبوظبي، حيث تستقطب الزوار من رجال الأعمال والباحثين عن التجارب الترفيهية لإحداث أثر اجتماعي واقتصادي مهم في الإمارة. وتسعى المجموعة إلى تنويع عملياتها من خلال التركيز على عدد من القطاعات الاقتصادية والاستثمارية الواعدة في قطاعات الأعمال والسياحة الترفيهية وتحقيق التكامل فيما بينها، ما يسهم بتعزيز قدرتها التنافسية على الصعيدين الإقليمي والدولي.

وتعمل مجموعة أدنيك، في إطار مساعيها للارتقاء بمكانتها كشركة رائدة في قطاع سياحة الأعمال والترفيه في أبوظبي، على تعزيز الفوائد الاجتماعية والاقتصادية للقطاع في الإمارة من خلال الإدارة الشاملة لمجموعة من الشركات التي توفر المرافق والخدمات وتضمن استمرارها وفق أعلى معايير الجودة.

كما تلعب أدنيك دوراً محورياً في تعزيز مساعي التنويع الاقتصادي في أبوظبي، ودعم المصالح المتنامية للشركات في الإمارة وسائر أنحاء الدولة، بالإضافة إلى استكشاف طرق جديدة ومبتكرة لتسليط الضوء على إمكانات أبوظبي بوصفها وجهة أعمال وسياحة حيوية وسريعة النمو. ويتميز مركز أبوظبي الوطني للمعارض، المركز العالمي المتخصص باستضافة الفعاليات الكبرى، ببنية تحتية استثنائية وفرق عمل ومرافق مرنة تضمن التنمية المستدامة على المدى الطويل، إضافة إلى باقة من الخدمات الأساسية التي توفرها مجموعة من الشركات المتخصصة في إدارة الوجهات والطعام والفنادق وغيرها.

ADNEC

ماهي أهداف الكونغرس العالمي للإعلام إلى جانب دوره في جمع مؤسسات القطاع؟

 

منح الكونغرس العالمي للإعلام الشركات الناشئة في المنطقة بوابة مثالية لدخول منطقة الشرق الأوسط والتواصل مع أبرز الجهات الإقليمية والعالمية ومناقشة أحدث الابتكارات في هذا المجال، كما أتاح الفرص أمام المؤسسات الإعلامية المختلفة لمناقشة الشراكات ومشاريع التعاون الكفيلة بتعزيز نمو القطاع وضمان استدامتِه على المدى الطويل، فضلاً عن الاستمرار في تقديم محتوى متميز وموثوق وعالي المصداقية.

انطلق المؤتمر على مدار ثلاثة أيام تحت شعار “صياغة مستقبل قطاع الإعلام”، حيث شهد نقاشات معمقة بهدف توحيد الجهود في قطاع الإعلام لتبادل الأفكار الرائدة والحلول المبتكرة التي تساهم في صياغة مستقبل القطاع. كما وفّر المؤتمر منصة فريدة تسلط الضوء على دور الإعلام في الشرق الأوسط وتعزز تطور القطاع من خلال الوصول إلى الجماهير العالمية ودعم تحقيق الرؤى المبتكرة وتأسيس علاقات التعاون.

وتم التركيز على المؤتمر والمعرض وورش العمل المرافقة له والمخصصة للإعلاميين الشباب، والتي قدّمت منصةً مثاليةً لمشاركة الأفكار وتبادل الخبرات بين الصحفيين وشركات التكنولوجيا وصانعي المحتوى وخبراء التسويق الرقمي وشركات البث الضخمة، إضافة إلى المسؤولين التنفيذيين في قطاع الترفيه والهيئات التنظيمية والجهات المعنية في قطاع الإعلام. ونجح المؤتمر في تسهيل تبادل المعارف الأساسية وتوفير الفرص لعقد الشراكات التجارية أمام خبراء الإعلام في جميع أنحاء العالم.

في عالم التواصل الرقمي الذي نعيشه اليوم، ما هو تأثير الذكاء الاصطناعي على قطاع الإعلام وما هي التقنيات المتقدمة التي يتم دمجها بشكل مبتكر في هذا القطاع؟

 

تعزز التقنيّات المتقدمة في وسائل التواصل الرقمية من فعالية القطاع وكفاءته، وتوفر إمكانات تواصل سهلة ومباشرة مع ضمان تحقيق نتائج إيجابية. كما تحسن تقنيات الذكاء الاصطناعي أداء وسائل الاتصال الرقمي الخاصة بالشركات وخبراء الإعلام من خلال إيصال الرسائل الرئيسية التي تمكّنهم من توسيع قاعدة عملائهم والحفاظ عليها، حيث تراقب التقنيات المتقدمة بيانات الجمهور وتحلل نتائجها لتعزيز تجربة كل مستخدم على حدى وفقاً لتفضيلاته الشخصية. يتطور عالم التكنولوجيا بوتيرة متسارعة والشركات الناجحة في الحقيقة هي تلك التي تتمكّن من الاحتفاظ بمستخدميها وتعزيز قدرتهم على تحقيق الأرباح.

ADNEC

ما هي أكثر القطاعات الستة، التي تنشط فيها المجموعة وتضم المأكولات والمشروبات والفنادق والفعاليات والمرافق والسياحة والخدمات، أهمية على قائمة التطوير والتمويل لدى مجموعة أدنيك ولماذا؟

 

تضم مجموعة أدنيك من شركات رائدة تتوزع أعمالها في أبوظبي والعين ولندن، وتنسجم بالكامل مع خطط النمو المستقبلي للمجموعة في دولة الإمارات ومنطقة الشرق الأوسط وأوروبا.

وتفخر أدنيك بكونها مجموعة رائدة تسهم في النمو المستدام لقطاع السياحة في أبوظبي من خلال العديد من المشاريع والفعاليات المميزة. وتتمثل رسالتنا في استقطاب الزوار بقصد الأعمال أو الترفيه لإحداث أثر اجتماعي واقتصادي في أبوظبي ومحفظة وجهاتنا الأوسع. 

وتعكس الهوية المؤسسية الجديدة رؤية المجموعة ورسالتها المُتجددة، بينما تسعى للتوسع من حيث نطاق الأعمال والحضور الجغرافي على حدّ سواء، حيث ساهم تغيير علامتنا التجارية في تعزيز حضور جميع القطاعات التجارية الرئيسية الستة؛ بما فيها المرافق والفعاليات والفنادق والأغذية والخدمات والسياحة، والتي تحظى جميعها بالمقدار ذاته من الأهمية والتركيز بالنسبة لنا. 

ونواصل تعزيز مكانة أبوظبي بوصفها عاصمة سياحة الأعمال الرائدة في المنطقة، إلى جانب الاستمرار في تزويد الجهات المنظمة والعارضة والوفود المشاركة بمرافق وخدمات عالمية المستوى، بما يضمن أعلى مستويات النجاح للفعاليات المستضافة.

ما هي الصعوبات والتحديات التي يواجهها الكونغرس العالمي للإعلام ويحاول التغلب عليها؟

 

تهدف الفعالية إلى صياغة رؤية مستقبلية لقطاع الإعلام الذي أصبح محرّكاً رئيسياً للتنمية المستدامة في المجتمعات، حيث سلطت الضوء على دور الإعلام في الشرق الأوسط وعززت تطور القطاع من خلال الوصول إلى الجماهير العالمية ودعم تحقيق الرؤى المبتكرة وتأسيس علاقات التعاون.

كما ركز المؤتمر على عدد من المحاور والموضوعات والقضايا الرئيسية؛ كان من أبرزها التواصل الرقمي، وأثر الذكاء الاصطناعي على الإعلام المعاصر، ودمج التقنيات المتقدمة والابتكار في قطاع الإعلام. وشملت فعاليات المؤتمر سلسلة من جلسات الحوار وشهدت إطلاق ابتكارات جديدة وورش عمل تفاعلية وندوات متنوعة، إضافة إلى تخصيص عدد من المساحات لعقد لقاءات بين مختلف المشاركين على هامش المؤتمر، بما فيها مجموعة من الجلسات التخصصية في مجالات الصحافة والإذاعة والتلفزيون والإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي وصناع المحتوى العالميين، والتي ساعدت على تبادل المعارف وتوفير رؤى معمقة في قطاع الإعلام.

Arif Amiri

مركز دبي المالي العالميّ: ابتكار، وتكنولوجيا ماليّة، وقيادة تنمّي منطقة الشّرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا وبيئة الاستثمار

كان مركز دبي الماليّ العالميّ(DIFC) ، منذ بدايته، مسهمًا هامًّا في النّموّ الاقتصاديّ المستدام لدبي والإمارات العربيّة المتّحدة. واليوم، أصبح هذا المركز واحدًا من أكثر المراكز الماليّة تقدّمًا في العالم، فضلًا عن كونه المركز الماليّ الرّائد لمنطقة الشّرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا، وهي منطقة تضمّ 72 دولة يبلغ عدد سكّانها 3 مليارات نسمة ويساوي ناتجها المحلّي الإجماليّ 8 تريليون دولار.

في مقابلة مع عارف أميري، الرّئيس التّنفيذيّ لسلطة مركز دبي الماليّ العالميّ، نلقي نظرةً حصريّةً على الاستراتيجيّات والأعمال الدّاخلية للسّلطة، بالإضافة إلى دورها الحاسم كمحرّك للنّموّ وبوّابة لمنطقة الشّرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا.

أقرأ المزيد: مركز دبي المالي العالمي يطلق “استديوهات المشاريع” كمنصة للابتكار

ما هي المكانة العالميّة الّتي تتمتّع بها دولة الإمارات العربيّة المتّحدة اليوم اقتصاديًّا وماليًّا؟ وما هو موقفكم على المدى المتوسّط حتّى البعيد فيما يخصّ هذيْن الصّعيديْن؟

 

لقد حقّق مركز دبي الماليّ العالميّ بالتّعاون مع عملائه، في العام الماضي، حوالي 5  في المئة من النّاتج المحليّ الإجماليّ لدبي. وقد ساهم قطاع الخدمات الماليّة الإماراتيّ بنسبة 13 في المئة على العموم. بذلك، يعدّ مركز دبي الماليّ العالميّ وقطاع الخدمات المالية محرّكًا رئيسًا للنّموّ الاقتصاديّ في دبي والإمارات. وها هي مساهمتنا تتضاعف.

ولطالما اعتبرت دبي المركز الماليّ الأعلى تصنيفًا في منطقة الشّرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا، وذلك ضمن تصنيفات مؤشّر المراكز الماليّة العالميّة، حيث تظهر جنبًا إلى جنب مع المراكز الماليّة الرّئيسة الأخرى مثل لندن ونيويورك وهونغ كونغ، ويستمرّ مسارنا في الارتقاء من مركز إقليميّ نحو مركز ماليّ عالميّ. أمّا بالنّسبة إلى جهودنا في قضايا المناخ والمعايير البيئيّة والاجتماعيّة وحوكمة الشّركات والتي يُشاد لها بالبنان وذلك استناداً لمكانتنا الرّائدة في المؤشر الأخضر للمركز المالي.

لا تزال الفرص المتاحة للشّركات للاستعانة بمركز دبي الماليّ العالميّ كبوّابة إلى منطقة الشّرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا هائلة ومدعومة ببنية تحتيّة عالميّة المستوى وأطر تنظيميّة ومبادرات ابتكاريّة. إذ يشكّل المركز موطنًا لنظام تنظيميّ وقضائيّ مستقلّ وخاضع للتّنظيم الدّوليّ، وإطار عمل للقانون العام. منذ بدايتنا، وثقت الشّركات العاملة ضمن قطاع الخدمات المالية في المنطقة لاختيار مركز دبي الماليّ العالميّ كمقر رئيس لها في المنطقة.

ومع نموّ نظام عملائنا البيئيّ، تنامت مساهمته أيضًا في مساعدتنا على قيادة مستقبل الخدمات المالية في المنطقة، إذ يضمّ المركز أكثر من 4 آلاف شركة مسجّلة وناشطة وحوالي 30 ألف متخصّص، ممّا يشكّل التجمّع الأكبر والأكثر تنوّعاً للمواهب العاملة ضمن قطاع الخدمات المالية في المنطقة.

ومنذ العام 2017، قمنا بتطوير اقتراحنا لتحفيز الابتكار الماليّ، فنحن موطنٌ لأوّل وأكبر مسرّع للتّكنولوجيا الماليّة في المنطقة. ومنذ ذلك الحين، استقطب مركز دبي الماليّ العالميّ 600 شركة في مجال الابتكار والتّقنية الماليّة، وهو ما يمثّل أكثر من 60 في المئة من عدد شركات التكنولوجيا المالية والابتكار في دول مجلس التّعاون الخليجيّ. ويوفّر مركز الابتكار لدينا إمكانيّة الوصول إلى برامج التّعليم والمسرّعات والابتكار والإرشاد من الشّركات الماليّة الرّاسخة والتّراخيص التّنظيميّة والتّشغيليّة الفعّالة من حيث التّكلفة والوصول إلى مصادر التّمويل والخبرة.

ويعدّ أسلوب الحياة أيضًا محرّكًا رئيسًا وعاملًا مؤثّرًا في إنشاء الشّركات في مركزنا الّذي يعدّ أكثر من مجرّد مكان للعمل. فهو واحد من أكثر الوجهات رواجًا في دبي على مدار السّاعة طيلة أيّام الأسبوع، وهو يتألّف من مجموعة متنوّعة من أماكن البيع بالتّجزئة والمطاعم ذات الشّهرة العالميّة، والوحهات الفنيّة والثّقافيّة الدّيناميكيّة، والوحدات السّكنيّة، بالإضافة إلى الفنادق والأماكن العامّة.

وبالنّسبة إلى المستقبل، فإنّ فرص النّموّ هائلة بينما نواصل جذب واستقطاب كلّ من المؤسّسات الماليّة الكبيرة وتلك النّاشئة منها، إذ نقدّم منظومة متكاملة تستند إلى حقيقة تمتّعنا بسجلٍّ حافلٍ من الاستقرار، ومقوّمات لتمكين العملاء والاستفادة من الفرص المواتية في الأسواق الإقليميّة، بالإضافة إلى كونه أكثر الأنظمة المالية تقدّمًا في المنطقة.

DIFC

لقد أعلنتم عن أفضل أداء سنويّ في تاريخ مركز دبي الماليّ العالميّ، مع نتائج غير مسبوقة في العام 2021 كجزء من “استراتيجيّة 2024”. ما هي أبرز النّقاط وما هو أبرز ما تمّ إنجازه؟ وما هي توقّعاتكم بحلول نهاية عام 2022؟ وماذا عن استراتيجيّة 2030؟ وما الّذي تمّ إنجازه لتحقيق أهدافها؟

 

نسعى دائمًا لبناء سمعة جيّدة والحفاظ عليها كوننا مركزًا ماليًّا عالميًّا رائدًا في منطقة الشّرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا، ونجاحنا هو انعكاسٌ حقيقي للجهود الدؤوبة والعمل الجادّ لجميع المساهمين. وبكلّ تأكيد، فإن الفضل الحقيقي لكل هذه النجاحات المتتالية يعود للرؤية الثاقبة وللاستراتيجيّات والمبادرات الّتي اتّخذها سموّ الشّيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، ونائب رئيس مجلس الوزراء، ووزير الماليّة، ورئيس مركز دبي الماليّ العالميّ.

ويحتضن مركز دبي المالي العالمي 17 بنكاً من أصل أفضل 20 بنك في العالم، و25 من أصل أهم 30 بنكاً من البنوك ذات الأهمية النظامية عالمياً، وخمس من أصل أفضل عشر شركات تأمين، وخمس من أصل أبرز عشر شركات في مجال إدارة الأصول، وغيرها العديد من شركات المحاماة والاستشارات الرائدة على مستوى العالم.

خلال النّصف الأوّل من العام 2022، واصلنا تشكيل ملامح قطاع الخدمات المالية من خلال تقديم مبادرات تتماشى مع استراتيجيّة 2030 والّتي أدّت إلى جذب شركات وخبرات عالمية جديدة إلى نظامنا البيئيّ بوتيرة غير مسبوقة.

وفي العام الماضي، حقّقنا أهداف النّموّ المحدّدة ضمن “استراتيجيّة 2024” قبل ثلاث سنوات من الموعد المحدّد، ممّا زاد من تعزيز ملفّنا الاقتصاديّ العالميّ في عام خيّم عليه تحدّيات الوباء العالميّ.

وستشهد استراتيجيّة 2030 تخطّي مركز دبي الماليّ العالميّ طموحه المحقّق في أن يصبح المركز الماليّ الرّائد في المنطقة، ليصبح مركزًا عالميًّا للأعمال والإبتكار، كما ستشهد السّنوات القادمة تضاعفًا في حجم المركز وفي مساهمته الاقتصاديّة في النّاتج المحليّ الإجماليّ لدبي. وسيتواصل تعزيز القدرة التّنافسيّة لدولة الإمارات العربيّة المتّحدة من خلال العمل عن كثب مع المصرف المركزيّ لدولة الإمارات بهدف دفع رقمنة القطاع الماليّ في الدولة.

ثمّة العديد من النّقاط البارزة في أدائنا، إلّا أنّه من الجدير بالذّكر هو أداؤنا القويّ الّذي يؤكّد مكانة دبي كمركز عالميّ رائد للمؤسّسات الماليّة وشركات التّكنولوجيا الماليّة وشركات الابتكار بما يتماشى مع “استراتيجيّة 2030” الخاصّة بالمركز.

في الواقع، ارتفع العدد الإجماليّ للشّركات المسجّلة من 3297 إلى 4031، وهو نموّ بنسبة 22 في المئة على أساس سنويّ، أدّى إلى تحقيق مستويات غير مسبوقة من النموّ في أعداد القوى العاملة، وهو أسرع معدّل نموّ لإنشاء فرص العمل منذ النشأة، موسّعًا بذلك تجمّع الأكبر والأكثر تنوّعاً في المنطقة من حيث المواهب العاملة ضمن قطاع الخدمات المالية. وقد جاء هذا النّموّ الهائل معاكساً لمشهد الاقتصاديّ العالميّ، والذي اكتنفه حالة من عدم اليقين في تلك الفترة.

حيث انضمّت 537 شركة جديدة إلى منظومة مركز دبي المالي العالمي في النّصف الأوّل من عام 2022، بزيادة قدرها 11% حتّى تاريخه. يحتضن مركز دبي المالي العالمي الآن 1،252شركة متخصصة بالقطاع المالي والابتكار، بزيادة قدرها 22 %مقارنة بنفس الفترة من عام 2021 .

وتواصل شركات التّكنولوجيا الماليّة والابتكار دورها كمحرّك أساسي للنّموّ في مركز دبي الماليّ العالميّ، حيث ارتفعت من 406 إلى 599، بزيادة قدرها 23 في المئة على أساس سنويّ.

وبحلول نهاية العام الحاليّ، نعتقد تمامًا أنّ الخطوات الطّموحة الّتي اتّخذتها دبي مع مركز دبي الماليّ العالميّ لدفع مستقبل الخدمات المالية، ستنشئ فرصًا جديدةً مهمّة للشّركات. وسيستمرّ نموّ أعمالنا القويّ في تمهيد الطّريق للنّموّ الاقتصاديّ المستمر في منطقتنا وفي جميع أنحاء العالم، ممّا يمكّننا من زيادة قدرتنا التّنافسيّة وترسيخ مركز الإمارة كمركز عالميّ رائد لقطاع الخدمات المالية والتّكنولوجيا الماليّة والابتكار.

سنواصل أيضًا تقديم فرص استثنائيّة للتّوسّع وَللمشاريع التّجاريّة، ولبناء شراكات واعدة ومثمرة على المدى الطويل مع الشّركات الماليّة العالميّة. ببساطة، يوفّر مركز دبي الماليّ العالميّ البنية التّحتيّة القويّة والمتطوّرة، فضلًا عن تقديم التسهيلات والدّعم اللّازم بهدف تعزيز الاستقرار والقدرة التّنافسيّة لمجتمع الأعمال عبر تعزيز فرص النّموّ للشّركات العالميّة الكبرى.

حول الدّور الرّئيسي لمركز دبي الماليّ العالميّ: كيف يمكنكم وصف الدّور الّذي لعبه المركز في دعم اقتصاد الدّولة ونموّها؟

 

تتمتّع دبي بأحد أكثر الاقتصادات تنوّعًا في المنطقة، بالإضافة إلى استراتيجيّة مدروسة تغطّي مجموعة من القطاعات الحيوية.

حيث يرتبط كلّ من مركز دبي الماليّ العالميّ واقتصاد دبي واقتصاد الإمارات العربيّة المتّحدة ارتباطًا وثيقًا. وقد كانت هذه هي الحال منذ إنشاء المركز عام 2004.

وينعكس نجاحنا على النّموّ الاقتصاديّ الوطنيّ، إذ إنّ استراتيجيّتنا الجديدة لمضاعفة حجمنا جريئة وطموحة ومدروسة جدًّا تمامًا كخطط النّمو الوطنيّة للحكومة الاتحادية.

ويأتي التزام المركز بترسيخ مكانته كمركز ماليّ عالميّ رائد في المنطقة، استناداً للمقومات عالمية المستوى التي يتمتع بها المركز من بيئة تشغيلية وأطر قانونية و تنظيمية رائدة في القطاع  بالاضافة إلى الخدمات الشاملة المقدمة من قبل المركز في مجالي التكنولوجيا المالية والابتكار بما يعزز استقطاب المزيد من الشركات الرائدة في القطاع.

وتجدر الإشارة أيضًا إلى أنّ مركز دبي الماليّ العالميّ احتلّ المرتبة الأولى بين المناطق الحرّة العالميّة من حيث جذب الاستثمار الأجنبيّ المباشر إلى قطاع الخدمات الماليّة في العام 2021. وخلال الفترة الممتدّة من العام 2017 إلى العام 2021، دعم المركز جهود إمارة دبي لاستقطاب 58 مشروعًا للاستثمار الأجنبيّ المباشر في هذا القطاع، بقيمة إجماليّة بلغت 926.2 مليون درهم إماراتيّ، والذي ساهم في خلق أكثر من 1432 وظيفة.

DIFC

قدّم مركز دبي الماليّ العالميّ فرصًا جديدة لتعزيز التّعاون في قطاع التّكنولوجيا الماليّة. ما هي أهميّة هذا القطاع اليوم؟ وكيف يسهم في تطوير الاقتصاد؟ وهل تتوقّعون أن تصبح دبي نقطة انطلاق لأصحاب المشاريع العالميّة في مجال التّكنولوجيا الماليّة للبناء والتّوسّع في جميع أنحاء المنطقة؟

 

قام مركز دبي الماليّ العالميّ بتقديم أكثر عروض التّكنولوجيا الماليّة والابتكار شمولًا في منطقة الشّرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا. وقد ساعدنا ذلك على أن نصبح أحد المراكز الرّائدة عالميًّا في هذا القطاع، كما أنّنا تمكّنّا جذب مستويات عالية من الاهتمام من قبل الشركات العاملة في قطاع التّكنولوجيا الماليّة في قارّة آسيا وأنحاء أخرى من العالم. كما سيواصل المركز تطوير المبادرات ذات الصلة مما يسهم في تعزيز سمعتنا القويّة في هذا المجال.

كما وتوفر الخدمات الشاملة المقدمة من قبل مركز دبي المالي العالمي في مجالي التكنولوجيا المالية والابتكار فرصاً استثنائية لتحقيق النمو والتوسع للشركات الناشئة وقادة القطاعات العالميين والشركات المليارية (اليونيكورن) حيث يعزز المركز من نجاح هذه الشركات عبر ربطها في أسواق منطقة الشّرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا سريعة النّموّ. على سبيل المثال، حصلت شركات التّكنولوجيا الماليّة، الّتي تتخّذ مركز دبي الماليّ العالميّ مقرًّا لها، بين شهر يناير (كانون الثاني) وشهر سبتمبر (ايلول) من عام 2022، على تمويل بأكثر من ملياريْ درهم إماراتيّ (559 مليون دولار).

حيث تسهم هذه المقومات المقدمة من قبل المركز أيضًا في ترسيخ سمعة قطاع التّكنولوجيا والماليّة هو القطاع الأسرع نموًّا في مركز دبي الماليّ العالميّ، ولذا فإنّنا نضمن تمتّع شركات هذا القطاع بالدّعم الأقصى عبر الاستفادة من والبنية التّحتيّة المتكاملة، بالإضافة إلى  سهولة ممارسة الأعمال التّجاريّة باتّباع أفضل الممارسات الدولية في هذا المجال.

دبي هي بالفعل نقطة انطلاق إقليميّة إن لم تكن عالميّة لشركات التّكنولوجيا الماليّة والابتكار. وبالنّظر إلى مجموعتنا المتزايدة من الشّركات العالميّة في هذا مجال، فنحن في وضع مثاليّ لدفع هذا القطاع نحو آفاق أوسع على الصّعيديْن الإقليميّ والعالميّ بوتيرة عالية، فإن شركات التّكنولوجيا الماليّة تعزّز دورها كقطاع حيوي قادر على جلب المزيد من التّدفّقات العالميّة لرأس المال، باعتباره محرك رئيسي للابتكار، وبالتالي يمكّننا جميعًا من القيام بالكثير، على عكس ما كنّا نراه مستحيلاً قبل بضع سنين.

نحن نرى التّكنولوجيا الماليّة على أنّها مجال هائل للنّموّ وفرصة لا مثيل لها. وتمّ تأكيد ذلك من خلال “أسبوع التّكنولوجيا الماليّة” الخاصّ بمركز دبي الماليّ العالميّ الّذي عقد في وقت سابق من هذا العام في فندق “ريتز كارلتون”، حيث استمع حوالي 1000 مشارك إلى 40 متحدّثًا عالميًّا تناولوا الموضوعات الرّئيسة الّتي تشكّل الملامح المستقبلية لهذا القطاع بما في ذلك  تقنيات الويب 3.0 والعالم الافتراضي (الميتافيرس) والرموز غير القابلة للاستبدال؛ والعملات المشفرة؛ والبلوك تشين؛ والمدفوعات؛ والتّمويل المدمج؛ والخدمات المصرفيّة المفتوحة؛ والتّكنولوجيا التنظيمية؛ والبيئة والمجتمع وَالحوكمة.

ونحن متحمّسون لاستضافة “قمة دبي للتّكنولوجيا الماليّة” الّتي ستعقد للمرّة الأولى في شهر مايو من عام 2023، وهو حدث عالميّ سيجمع أكثر من 5 آلاف من الخبراء وصنّاع القرار وواضعي السياسات في دبي والمنطقة والعالم لمناقشة كيفيّة تشكيل موجة جديدة من الابتكار والمشاريع والنّموّ في القطاع.

DEWA

“هيئة كهرباء ومياه دبي”: الشراكات نواة المستقبل الأخضر والمثمر

هيئة دبي للكهرباء والمياه (ديوا) نشطة بشكل استثنائي في استخدام التكنولوجيا الجديدة والجذابة للغاية للاستثمارات، وهي تتبنى الابتكارات وأحدث التقنيات المساهمة للثورة التكنولوجية الرابعة، وتعيد تشكيل المفاهيم التقليدية لآلية العمل لتعزيز مكانة دبي كحاضنة للإبداع وترسيخ سمعتها كمنارة للابتكار.

تناولت “إيكونومي الشرق الأوسط” عددًا من المبادرات الأخيرة لهيئة كهرباء ومياه دبي مع سعادة سعيد الطاير، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، حيث سألناه:

 1- ما هو الدور الذي يلعبه مركز الابتكار ومختبر الشراكة لدولة الإمارات العربية المتحدة في ضوء التركيز العالمي على التحول إلى الطاقة المتجددة؟

 

بفضل الرؤية الاستشرافية لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، فإن دبي على المسار الصحيح لتصبح أذكى وأسعد مدينة في العالم.

يعد مركز الابتكار التابع لهيئة كهرباء ومياه دبي في مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية مركزًا عالميًا رائدًا لابتكارات الطاقة المتجددة والنظيفة، ومنصة تعليمية تستضيف الفعاليات والمؤتمرات والندوات وورش العمل بالتعاون مع الجامعات والمنظمات المحلية والعالمية والشركات الناشئة.

نتطلع لبناء شراكة استراتيجية مع منظمات محلية وإقليمية وعالمية لتحويل دبي إلى عالم المدينة الذكية، وكذلك تحقيق استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 واستراتيجية دبي الصافية للانبعاثات الكربونية 2050.

DEWA

2- هل يمكنك إطلاعنا على عطاء مشروع الطاقة المتجددة 900 ميجاوات في حديقة الطاقة الشمسية؟

 

كانت هناك استجابة كبيرة من المطورين الدوليين للمرحلة السادسة بقدرة 900 ميغاوات من حديقة محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، وقد عينت هيئة كهرباء ومياه دبي مجموعة من الشركات الرائدة في تقديم خدمات استشارية لتنفيذ المرحلة السادسة. ويستند المشروع إلى نموذج منتج الطاقة المستقل (IPP) وسيبدأ العمل على مراحل بين عامي 2025 و2027.

أقرأ المزيد: ارتفاع أرباح “ديوا” الإماراتية 10% في الربع الثالث إلى 863 مليون دولار

3- هيئة كهرباء ومياه دبي منظم معرض ويتيكس. كيف تساهم هذه الأنواع من المعارض في تعزيز وتحسين الخدمات التي تقدمها الهيئة؟

 

هيئة كهرباء ومياه دبي هي الجهة المنظمة لمعرض المياه والطاقة والتكنولوجيا والبيئة (ويتيكس) ومعرض دبي للطاقة الشمسية. هذا هو أكبر معرض من نوعه في المنطقة يجمع بين المنظمات العالمية البارزة والمتخصصة في المياه والطاقة النظيفة والمتجددة والبيئة والغاز والتنمية الخضراء والاستدامة والصناعات ذات الصلة. ويعرض المعرض شبكة شركاء هيئة كهرباء ومياه دبي، ويعزز تبني الأفكار والحلول المبتكرة.

4- هيئة كهرباء ومياه الأولى في المنطقة التي تعتمد استراتيجية الصيانة التي تتمحور حول الموثوقية (RCM). ماذا يعني ذلك من حيث الصيانة والكفاءة وتوفير التكاليف بالنسبة لدولة الإمارات العربية المتحدة؟

 

نعمل باستمرار على تعزيز موثوقية وكفاءة شبكات النقل والتوزيع الخاصة بنا. لقد ساعدنا استخدام الصيانة التي تتمحور حول الموثوقية (RCM) والذكاء الاصطناعي على التنبؤ بالأخطاء المحتملة ومعالجتها في الوقت المناسب وبطريقة فعالة، وتقليل تكاليف الصيانة لدينا، وضمان استمرارية التوريد، وبالتالي تعزيز سعادة عملائنا.

DEWA

5- هل تؤمن هيئة كهرباء ومياه دبي بأن الهيدروجين الأخضر سيكون عنصرًا فعّالًا في تنويع مصادر الطاقة في المستقبل؟ ما هي نظرتك في هذا الصدد؟

 

يتزايد استخدام الهيدروجين الأخضر لتوليد الطاقة ومكافحة الاحتباس الحراري العالمي. تشير الدراسات إلى أن إنتاج الهيدروجين الأخضر سيزداد بنسبة 57 في المئة سنويًا ليصل إلى 5.7 ملايين طن بحلول عام 2030.

يتماشى مصنع الهيدروجين الأخضر التجريبي الذي بنته هيئة كهرباء ومياه دبي بالتعاون مع إكسبو 2020 وسيمنز للطاقة مع التزام دبي والإمارات بالاستدامة، ويدعم التحول إلى اقتصاد محايد للكربون بحلول عام 2050 وكذلك استراتيجية هيئة كهرباء ومياه دبي لتنويع مصادر الطاقة.

تدرس هيئة كهرباء ومياه دبي، بالشراكة مع شركة نفط الإمارات الوطنية (اينوك)، مقترحًا لبناء محطة وقود هيدروجين في دبي، والتي ستشجع على استخدام وسائل النقل المستدام، بالإضافة إلى نظام المركبات الهيدروجينية الإماراتي الذي يهدف إلى تطوير اقتصاد الهيدروجين في دولة الإمارات العربية المتحدة وفتح الأسواق المحلية أمام مركبات الهيدروجين.

6- ماذا يمكنك أن تخبرنا عن أكبر اكتتاب عام في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا منذ عام 2019، حيث جمعت هيئة كهرباء ومياه دبي 22.3 مليار درهم (6.1 مليارات دولار)؟

 

كجزء من الاكتتاب العام، تم تحويل 18 في المئة من أسهم حكومة دبي وتم تحويل عائدات بيع أسهم هيئة كهرباء ومياه دبي إلى حكومة دبي.

في الأشهر التسعة الأولى من عام 2022، ارتفعت إيرادات هيئة كهرباء ومياه دبي بنسبة 15 في المئة لتصل إلى 20.63 مليار درهم إماراتي. وقد ارتفع الطلب على الطاقة في دبي خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2022 بنسبة 5 في المئة مقارنةً بالفترة نفسها من دورة عام 2021. وبالمثل، ازداد الطلب على المياه في دبي بنسبة 6.4 في المئة في الفترة نفسها. خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2022، حققنا ربحًا صافيًا يعادل تقريبًا مجمل الربح الصافي لعام 2021. نحن مقبلون على تحقيق أفضل أداء مالي منذ تأسيسنا، ومتفائلون بشأن آفاق النمو الأخضر الخاص بنا.

علاوة على ذلك، أحرزنا تقدمًا مستدامًا نحو تحرير قيمة المساهمين من خلال دفع أول توزيعات أرباح بقيمة 3.1 مليارات درهم إماراتي في أكتوبر (تشرين الاول) 2022، من خلال إدراج شركة تبريد المناطق التابعة لنا المملوكة للأغلبية، “إمباور”، في سوق دبي المالي، والتوصية بدفع مبلغ 2.03 مليار درهم إماراتي لمساهمينا في ديسمبر (كانون الاول) 2022. من المقرر أن تُدفع أرباح الأسهم التالية البالغة 3.1 مليارات درهم في أبريل (نيسان) 2023. بالنسبة للسنة المالية 2022، نتوقع أن نعيد 8.23 ​​مليارات درهم في شكل أرباح لمساهمينا. بافتراض أن سعر سهم الاكتتاب العام يبلغ 2.48 درهمًا إماراتيًا للسهم الواحد، ستبلغ توزيعات الأرباح في عام 2022 نسبة 6.6 في المئة.

7- كيف ينظر المستثمرون في مجال الطاقة في دبي إلى هيئة كهرباء ومياه دبي؟

 

يقدر المستثمرون بيئة دبي الصديقة للأعمال والتي يدعمها إطار قانوني وتنظيمي شفاف. في السنوات الأخيرة، تم تنفيذ 5 مشاريع IPP و IWPP بالفعل وهناك مشروعان في طور الإعداد. وقد جلب مستثمرو الطاقة حتى الآن ما يزيد عن 10 مليارات دولار من الاستثمارات الأجنبية المباشرة (FDI) إلى دبي، ومن المتوقع أن يكون هناك المزيد من الاستثمارات حيث أعلنت هيئة كهرباء ومياه دبي أن جميع القدرات المضافة الجديدة سيتم تنفيذها من خلال نموذج IWPP/IPP.

نرسل رسالة قوية إلى المستثمرين المحليين والدوليين مفادها أن دبي لديها كل المقومات لتصبح وجهة الاستثمار المفضلة لديهم.

8- كيف ستزيد هيئة كهرباء ومياه دبي من مساهمتها في الناتج المحلي الإجمالي لدولة الإمارات العربية المتحدة في السنوات الخمس المقبلة؟

 

لقد خلق اعتماد نموذج IPP قيمة اقتصادية كبيرة لهيئة كهرباء ومياه دبي حيث أننا قادرون على توفير الكهرباء بأقل تكلفة مستوية. وقد أدى ذلك إلى زيادة الربحية وتقليل اعتمادنا على واردات الوقود المكلفة / غير المؤكدة. عادة ما تكون مشاريع IPP مصحوبة باستيراد التكنولوجيا والمعرفة الجديدة وزيادة القوى العاملة الماهرة وما إلى ذلك، وكلها تضيف إلى الوظائف وفرص النمو في الاقتصاد مع تأثير إيجابي على الناتج المحلي الإجمالي.

كما أنشأت هيئة كهرباء ومياه دبي العديد من الأنشطة المتنوعة المتعلقة بأعمالها الأساسية، والتي تعمل بشكل مربح وتساهم في الناتج المحلي الإجمالي، بما في ذلك مياه الشرب المعبأة، وأعمال كفاءة الطاقة، وحلول البيانات والفرص الرقمية، وخدمة تبريد المناطق وغيرها.

Sharjah

بمناسبة اليوم الوطني لدولة الإمارات.. الشارقة تحيي مفهوم الاتحاد

يُعتبر اليوم الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة مناسبة سنوية مميزة تشكّل مدعاةً للفخر والبهجة بالنسبة للمواطنين والمقيمين والزوار على حدّ سواء. لطالما انخرطت الشارقة بالمظاهر الاحتفالية التي تزخر بها دولة الإمارات، فقد نجحت في إعداد وتنظيم مواقع وفعاليات من المؤكد أنها ستبعث على السعادة والرضى في نفوس الجماهير – لا سيّما أصحاب الهمم والعائلات التي تأتي مع أطفالها الصغار – والذين سيتمّ الاهتمام بكافة احتياجاتهم، والاهتمام بأدق التفاصيل المتعلقة بهم.

في مقابلة لصالح “إيكونومي ميدل إيست”، يناقش سعادة خالد جاسم المدفع، رئيس اللجنة العليا لاحتفالات إمارة الشارقة بعيد الإتحاد، الاستعدادات لليوم الوطني لدولة الإمارات وأهمية البالغة التي يتحلّى بها عاماً بعد آخر.

1- ما الذكريات المميزة التي ستنطبع في ذاكرة ضيوف الفعاليات الاحتفالية في الشارقة احتفالاً بعيد الاتحاد لدولة الإمارات العربية المتحدة؟

 

حرصنا على توفير برنامج غني وبالوقت نفسه ينتقل لأكثر من مكان من أنحاء الشارقة ومدنها وفي توقيتات مختلفة، وقمنا من أجل ذلك بالتنسيق مع المجالس البلدية في مدن إمارة الشارقة، وكان الهدف من توزيع البرنامج الاحتفالي ليغطي أرجاء الإمارة طوال فترة الاحتفالات والتي تمتد من 24 نوفمبر إلى 3 ديسمبر،  ضمان مشاركة أكبر عدد ممكن واستمتاعهم بالاحتفالات، لتستمر هذه المناسبة الوطنية ذكرى جميلة لدى كل مواطن ومقيم وزائر، ويمكن للراغبين بالاستمتاع بالفعاليات متابعتها والاشتراك بها في جزيرة العلم ومسرح المجاز ومنتزه الشارقة الوطني، وحديقة مليحة العامة في مليحة، وجزيرة الحصن في دبا الحصن، وفي مدرج خورفكان، ووادي الحلو ومناطق مختلفة من كلباء، والحدائق والأحياء السكينة في البطائح، ومناطق مختلفة من المدام، وفي حصن الذيد، وقرية التراث في الحمرية.

ونأمل أن تثمر جهودنا عن الارتقاء بفعالياتنا إلى مستوى هذا الحدث الوطني الذي يستحضر فينا معاني الاتحاد، ويرسم ملامح مستقبل الأجيال القادمة، ولذلك فإننا نعد الحضور ببرنامج غني ومنوع يناسب كل الأعمار، وبأن تكون الاحتفالات مناسبة للفرح ولقضاء وقت جميل مع العائلة والأصدقاء، واكتساب ذكريات لا تنسى -بالإضافة إلى كونها مناسبة وطنية عزيزة على قلوبنا.

أقرأ المزيد:“مدينة الشارقة المستدامة” تحصد جائزة “أفضل مشروع سكني مستدام في الشارقة”

 2- من هي أبرز الشخصيات البارزة التي ستشارك بالاحتفالات والمواضيع التي سيتم التطرق إليها خلال فعاليات عيد الاتحاد؟

 

كما في كل عام، لا بد لنا في هذه المناسبة من التوجه بجزيل الشكر والعرفان للمجلس التنفيذي لإمارة الشارقة برئاسة سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي العهد، نائب حاكم الشارقة، على رعايته ودعمه لاحتفالات عيد الاتحاد الواحد والخمسين.

وأستطيع القول أن كبار مسؤولي الشارقة ومؤسساتها الحكومية وممثلي كبرى شركات القطاع الخاص، والشخصيات الثقافية والإعلامية والأدبية والفنية، إضافة إلى عموم الحضور سيستمتعون بحضور أبرز الفعاليات مثل اللوحة الفنية الغنائية بعنوان “سلطان العطاء” في منتزه الشارقة الوطني، وتتكلم  عن عطاء صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة منذ استلامه مقاليد الحكم في إمارة الشارقة ومدى التطور  الحاصل على الصعيد العمراني والثقافي والبيئي، وأيضا اللوحة الثانية المسماة “العهد الجديد” وهي 4 لوحات تتناول السنوات القادمة من عمر الاتحاد والاستعداد لها والأحلام المرجوة للإمارات وما تم إنجازه حتى الآن والتي سيتم تقديمها على خشبة المسرح.

وكما كل عام يترقب الجمهور احتفالات خورفكان بفارغ الصبر، وبالأخص الحفلات التي يستضيفها مدرج خورفكان في 3 ديسمبر، حيث يعتلي خشبته الفنان عيضة المنهالي والفنانة ديانا حداد، أما حفلات مسرح المجاز في 26 نوفمبر فتستضيف الفنانتين بلقيس ولطيفة.

3- ما هي إجراءات السلامة لضمان أمن المواطنين والمقيمين في الاحتفالات؟

 

غني عن القول إن المناسبات الكبيرة والمهمة تلتزم دائما بروتوكولات معينة من أجل ضمان أمن وسلامة الزوار، لا بل إننا نهدف إلى ما هو أبعد من ذلك، مثل وجود الاشتراطات الهندسية للمنشآت والمرافق العامة التي يستخدمها ذوي الإعاقة، مثل المنحدرات المخصصة للكراسي المتحركة، ونحرص على وجود غرف تغيير ورضاعة من أجل التسهيل على الأمهات اللواتي يصطحبن أطفالهن الصغار، وكما هو معتاد، فإن الإمارات وإمارة الشارقة متميزة دائماً بإدارة وتنظيم الفعاليات على جميع المستويات. وجميع اللجان على أهبة الاستعداد وتضع اللمسات الأخيرة سواء من ناحية تجهيز الأمكنة أو المعدات والتجهيزات الضرورية، ونأمل أن تكون احتفالات هذا العام مميزة وعلى مستوى الحدث الوطني الكبير، ونحن على ثقة بأن جمهور الفعاليات هو شريكنا في إنجاح هذه الاحتفالية الوطنية، وضمان سير الأمور بسلاسة وعلى أفضل وجه ممكن.

4- على ماذا عولت اللجنة العليا لتنظيم الحدث، لضمان الاستفادة من الحدث في الترويج السياحي وجذب الأعمال؟

 

تحتفل إمارة الشارقة الثرية بأجمل الأماكن والوجهات السياحية والترفيهية والثقافية والعائلية، بعيد الاتحاد الـ 51 لدولة الإمارات العربية المتحدة

ببرنامج يستمر على مدار 10 أيام بالفترة من 24 نوفمبر إلى 3 ديسمبر 2022، ويستطيع زوار الاحتفالات طوال هذه الفترة التعرف على معالم الشارقة المختلفة، وهي مناسبة للتعريف بمكانتها كمدينة صديقة لذوي الإعاقة وللطفل.

كما أن إقامة الاحتفالات في أهم مناطق الشارقة ومدنها وبتوقيتات مختلفة يساعد على أن يقصدها الجميع من أنحاء الدولة والاستمتاع بالعروض التي تعكس غنى الثقافة المحلية واعتزازها بالقيم الوطنية والتاريخية والإنسانية وانفتاحها على العالم، وبالتالي تعزيزها كوجهة للحياة والأعمال والسياحة.